اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: إم آي تي نيوز



فوجئ علماء الأعصاب الذين دربوا شبكة عصبونية اصطناعية على مهمة بسيطة لتصنيف الروائح بأنها تكرر هذه الاستراتيجية البيولوجية بدقة شديدة.

2021-10-31 14:01:44

24 أكتوبر 2021
وجد باحثون من معهد ماكجفرن لأبحاث الدماغ التابع لجامعة إم آي تي أنه يمكن لنموذج الذكاء الاصطناعي أن يعلّم نفسه الشم خلال بضع دقائق فقط باستخدام التعلّم الآلي. وفي دراسة نُشرت يوم 6 أكتوبر الجاري في دورية نيورون (Neuron) العلمية، أشار الباحثون إلى أن النموذج يبني شبكة عصبونية تحاكي الدوائر الشمية التي تستخدمها أدمغة الحيوانات لمعالجة الروائح. تستخدم الكائنات الحية، من ذباب الفاكهة وصولاً إلى البشر، نفس الإستراتيجية لمعالجة معلومات حاسة الشم في الدماغ. بيد أن علماء الأعصاب الذين دربوا شبكة عصبونية اصطناعية على مهمة بسيطة لتصنيف الروائح فوجئوا بأنها تكرر هذه الاستراتيجية البيولوجية بدقة شديدة. اقرأ أيضاً: الشبكات العصبونية المدرّبة تماثل الأداء البشري في الاختبارات النفسية

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


ARTIFICIAL SATELLITE

القمر الاصطناعي

جسم يتم صنعه وإطلاقه إلى أحد المدارات المحيطة بكوكب الأرض باستخدام الصواريخ للاستفادة منه في مجالات مختلفة مثل الاتصالات والبث التلفزيوني وتطبيقات التنبؤ بالأحوال الجوية ومراقبة الفضاء.