اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
تسطيح المنحني: بدلاً من إصاباتٍ كبيرة وبوقتٍ قصيرة يمكن إبطاء انتشار الفيروس وتخفيض عدد الإصابات عبر إجراءات الوقاية المتاحة. أعيد رسم المنحنيات وفقاً لما نشرته مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC).



تسطيح المنحنى: شرح للإستراتيجية الحالية في محاربة فيروس كورونا المستجد

المعركة ضد فيروس كورونا المستجد هي معركة وقت تتطلب إبطاء انتشاره وتقليل عدد الإصابات الممكنة لتمكين المستشفيات من معالجة كل الحالات على أفضل نحوٍ ممكن.

2020-03-15 16:59:50

2020-04-15 23:13:57

15 مارس 2020
خلال الأسابيع الماضية تحول انتشار فيروس كورونا المستجد إلى وباءٍ عالميّ غير قابل للإيقاف، وهو ما دفع منظمة الصحة العالمية إلى تصنيفه كجائحة عالمية، وذلك بالترافق مع انتشاره الواسع في عدة قارات والعديد من الدول خارج الصين، مثل إيران وإيطاليا والعديد من الدول الأوروبية الأخرى. تتزايد الأرقام المتعلقة بعدد الإصابات يوماً بعد يوم بشكلٍ مضطرد بالتوازي مع تزايد عدد الوفيات واكتشاف بؤرٍ جديدة للمرض المرتبط بالفيروس.  دفع هذا الوضع المتأزم العديد من الحكومات والهيئات الصحية حول العالم لنشر الوعي الصحي على أعلى نطاقٍ ممكن بين السكان ضمن الجهود الرامية لمكافحة انتشار الفيروس، وبرز بهذا السياق وسمٌ جديد هو FlattenTheCurve# الذي ينتشر على وسائل التواصل الاجتماعيّ بالترافق مع رسمٍ بسيط يحمل عنوان "تسطيح المنحنى Flatten the Curve". فما هو هذا الوسم؟ وما المنحنى المقصود؟ وكيف سيساهم تسطيحه في مكافحة الفيروس؟ حول انتشار فيروس كورونا المستجد: معركة وقت من أجل فهم انتشار الفيروسات والأمراض يعتمد العاملون في المجال الطبيّ والحيويّ على بعض الأدوات الرياضية التي تساعدهم على تنبؤ السيناريوهات المستقبلية المُحتملة، بدءاً من أسوئها وصولاً إلى أفضلها،

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.