اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
تؤطر المباني الشاهقة المخطط لها غابة مجتمعية مساحتها فدانان، وهي مساحة عامة من تصميم استديو SLA الدنماركي. الواجهة البحرية تورونتو.



يقول منتقدو المدن الذكية إنها تميل إلى تجاهل أهمية البشر وحاجاتهم في السعي نحو تحقيق الحلول التكنولوجية.

2022-07-18 16:13:06

18 يوليو 2022
في فبراير، أعلنت مدينة تورونتو عن خطط لعملية تطوير عقاري جديدة على واجهتها المائية. وتبدو هذه الخطط أقرب إلى قائمة أمنيات لأي مختص متحمس في تخطيط المدن: حيث تشمل 800 شقة معقولة التكاليف، وغابة بمساحة فدانين، ومزارع على أسطح المباني، ومراكز فنية جديدة تركز على ثقافة السكان الأصليين، إضافة إلى تعهد بعدم إطلاق أي انبعاثات كربونية. تبدو فكرة جنة معزولة ومعقولة التكاليف في منتصف المدينة فكرة رائعة. ولكن، كانت هناك خطة لبناء جنة حضرية مختلفة تماماً على هذه الأرض التي تبلغ مساحتها 12 فداناً منذ بضع سنوات، وذلك باسم كواي سايد (Quayside). وكان من المفترض أن يكون هذا المكان الذي ستستخدمه سايدووك لابس (Sidewalk Labs)، وهي تمثل فرع التطوير الحضري لشركة ألفابيت (Alphabet)، لإثبات رؤيتها للمدينة الذكية.  وبما أن المنطقة تقع بين طريق غاردنر السريع المرتفع وبحيرة أونتاريو، ولا يوجد فيها سوى بضعة مبانٍ تجارية بطابق واحد وصومعة حبوب خارج الخدمة، فلم يكن تطوير كواي سايد بالعمل الصعب. ولكن المشكلات بدأت تقريباً منذ إعلان ووترفرونت تورونتو (Waterfront Toronto)، وهي الوكالة الحكومية التي تشرف على إعادة تطوير المساحة المحاذية للبحيرة والبالغة 2,000 فدان، عن فوز عرض سايدووك لتطوير المنطقة في أكتوبر/ تشرين الأول في 2017.  اقرأ أيضاً:

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


DIGITAL WALLET

المحفظة الرقمية

هي عبارة عن أي نظام برمجي أو جهاز إلكتروني أو خدمة عبر الإنترنت تُمكن الأفراد أو الأعمال من إجراء المعاملات المالية الإلكترونية.