اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: shutterstock.com/ LookerStudio



من المتوقع أن تستمر تكنولوجيا الحوسبة السحابية في احتلال مركز الصدارة في خطط معظم الشركات الآن وفي المستقبل، بعد أن أصبحت مكوناً رئيسياً لنمو الأعمال وتطورها

2022-09-21 12:41:44

21 سبتمبر 2022
أحدثت جائحة كوفيد-19 الكثير من التغييرات في مختلف الصناعات، ولكن الشركات التي كانت تكنولوجيا الحوسبة السحابية ضمن استراتيجيات أعمالها تمكّنت من الحد بعض الشيء من خسائرها، حيث أصبحت هذه التكنولوجيا في الوقت الحالي مكوناً رئيسياً للأعمال، ومن المتوقع أن تزداد أهميتها بشكل أكثر لما تقدمه من فوائد وميزات تجعل الأعمال تستمر بغض النظر عن أي مشكلات أو كوارث تطرأ مستقبلاً. استخدام الحوسبة السحابية في عالم ما بعد الجائحة ازداد تعقيد الاحتياجات التكنولوجية للشركات خلال العامين الماضيين، حيث سرعان ما أصبحت أماكن العمل لا مركزية أثناء فترة انتشار الجائحة، ومع ذلك تمكّنت الشركات التي دمجت تكنولوجيا الحوسبة السحابية في عملياتها التشغيلية بشكل مبكر، من إنشاء البيانات ومعالجتها وتحليلها على الفور، ما انعكس إيجابياً على استمرارية أعمالها، حتى في فترات الإغلاق الأشد تطلباً. والآن مع عودة الاقتصاد العالمي للتعافي مع بدء انحسار الجائحة وعودة الحياة إلى طبيعتها، ستظل الحوسبة السحابية، التي كان لها دور كبير في مساعدة القوى العاملة على العمل عن بُعد، هدفاً أساسياً

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.