اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Tom Buysse



لا تشكل مزارع الرياح مصدراً رئيسياً واستراتيجياً للطاقة في دول الخليج، يرجع ذلك إلى الاعتماد الكبير على النفط والغاز اللذين يوفران مصادر طاقة بأسعار منخفضة.

2022-10-18 07:04:47

2023-01-23 18:29:09

18 أكتوبر 2022
بسبب وفرة الوقود الأحفوري في دول الخليج، لم تفكر هذه الدول في التحوّل نحو استخدام الطاقة المتجددة إلا قبل عدة سنوات، لكن الاحتباس الحراري وغيره من التأثيرات السلبية التي يحدثها الوقود الأحفوري على البيئة والتوجه العالمي نحو مصادر طاقة نظيفة، دفع دول الخليج نحو التفكير بالاستثمار أكثر في موارد الطاقة المتجددة. استطاعت هذه الدول بفضل الأموال التي جنتها طوال عقود من بيع الوقود الأحفوري أن تضع استراتيجيات لتطوير محطات تستغل الطاقة الشمسية ومزارع طاقة الرياح، وضخت الكثير من الأموال في المؤسسات والشركات العامة والخاصة لاستبدال الوقود الأحفوري ببدائل صديقة للبيئة. اقرأ أيضاً: الطاقة المتجددة مورد المستقبل: مزايا واسعة وعقبات في الطريق…