اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
الصورة الأصلية: امهيدي عبر بيكساباي | تعديل: إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية



تتسابق الدول على تطوير تقنيات تسهل عملية الانتقال إلى الطاقة المتجددة والنظيفة، إلا أن الأمر لا يخلو من تحديات تعوق هذا التحول.

2021-06-28 16:05:42

27 يونيو 2021
هل سيتمكن العالم يوماً ما من الاعتماد على مزيج من الطاقات المتجددة بنسبة 100٪؟ وهل سنتوقف تماماً عن استخدام مصادر ملوثة للبيئة تدفع درجة حرارة الأرض إلى الارتفاع؟ وإلى متى ستلبي المصادر غير المتجددة احتياجات البشر المتزايدة؟ من المؤكد أن هذه الأسئلة وغيرها تدور في أذهان العلماء وصناع القرار عند الحديث عن قضايا الطاقة ومستقبل الأرض والتغير المناخي. هل الطاقة المتجددة هي المستقبل؟ تتألف الطاقة المتجددة من مجموعة من المصادر التي تتسم بكونها لا تنتهي أبداً ويمكن تجديدها مرة تلو الأخرى، مثل الطاقة الشمسية وطاقة الرياح والطاقة الحرارية الجوفية. وبينما تعتمد معظم البلدان في جميع أنحاء العالم بشكل كبير على الوقود الأحفوري (النفط والفحم والغاز الطبيعي) كمصدر للطاقة لتشغيل اقتصاداتها، ثمة اتجاه عالمي الآن نحو التحول إلى مصادر الطاقة المتجددة الصديقة للبيئة. يرتبط هذا التحول بتساؤل رئيسي عن ماهية الفوائد الحقيقية لاستخدام الطاقة المتجددة؛ ففي حين أن هناك بالتأكيد مزايا متعددة إلا أن الأمر لا يخلو من العيوب. لكن فوائد استخدام مثل هذه المصادر تفوق أوجه القصور فيها، لا سيما مع عمليات التحديث المستمرة.

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.