اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Lightspring



يأمل العلماء في أن تصبح الروبوتات المجهرية أداة طبية، فهي صغيرة بما يكفي لحقنها في الجسم، وتوجيهها لتدمير الخلايا السرطانية وقتلها.

2022-08-15 12:39:42

15 أغسطس 2022
خلال السنوات الماضية، أبدى الكثير من الباحثين اهتماماً بتطوير الروبوتات المجهرية (Microscopic Robots)، وهي روبوتات مصممة للتنقل بشكل مشابه للكائنات الحية الدقيقة، مثل البكتيريا. حيث يأمل العلماء في تكييفها لتصبح أداة طبية، فهي صغيرة بما يكفي لحقنها في الجسم، ويمكن استخدامها على سبيل المثال لاستهداف الخلايا السرطانية وتدميرها. ومع ذلك، فإن معظم الروبوتات المجهرية التي تم تطويرها حتى الآن لا يمكنها سوى إجراء مناورات بسيطة نسبياً باستخدام حركات سباحة ثابتة، هذا في طريقه للتغير بعد نجاح علماء في تطوير الجيل الثاني من الروبوتات المجهرية مدعومة بتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي ونماذج التعلم الآلي، والتي يمكنها الحركة والسباحة في جميع الاتجاهات دون توجيه بشري. كيف تمكن العلماء من تعليم الروبوتات المجهرية التجول وحدها؟ وفقاً لمنهجية تعلم

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.