حصاد الذكاء الاصطناعي اليوم: أرامكو السعودية تعلن نموذجها للذكاء الاصطناعي التوليدي و «أنثروبيك» تُطلق الجيل الجديد من نماذج «كلود»

4 دقيقة
حصاد الذكاء الاصطناعي اليوم 6 مارس 2024
حقوق الصورة: إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية. تصميم: مهدي أفشكو
استمع الى المقالة الآن هذه الخدمة تجريبية
Play Audio Pause Audio

إليكم أحدث أخبار الذكاء الاصطناعي كما وردت في نشرة الخوارزمية اليوم. يمكنكم التسجيل في النشرة من هنا.

إذا فاتك مقال الحصاد يوم أمس يمكنك الاطلاع عليه من هنا.

يجب أن تعلم

أرامكو السعودية تعلن نموذجها للذكاء الاصطناعي التوليدي

أعلن رئيس شركة أرامكو السعودية وكبير إدارييها التنفيذيين، المهندس أمين بن حسن الناصر، إطلاق الشركة نموذج الذكاء الاصطناعي العملاق أرامكو ميتا برين (aramcoMETABRAIN)، وتأسيس شبكة البحث والتطوير المبتكرة، ممثلة في المختبر السعودي للابتكار الرقمي المتسارع الذي يهدف إلى تعزيز الاقتصاد الرقمي. جاء ذلك خلال مشاركة الناصر في النسخة الثالثة من مؤتمر “ليب 2024″، الذي يُعد حدثاً تقنياً عالمياً تستضيفه العاصمة السعودية الرياض على مدى أربعة أيام. وذكرت وكالة الأنباء السعودية “واس” أن “أرامكو ميتا برين” هو “نموذج ذكاء اصطناعي توليدي رائد وكبير من الدرجة الصناعية، يستند على بيانات تراكمية جمعتها الشركة خلال 90 عاماً، ويمثّل استثماراً استراتيجياً في الذكاء الاصطناعي التوليدي من قِبل الشركة، التي تخطط لاستخدامه لتشغيل التطبيقات المعرفية عبر أعمالها”. وشهدت السعودية تدفق استثمارات تقنية في اليوم الأول من انطلاق مؤتمر ليب 2024″ تتجاوز قيمتها 11.9 مليار دولار، بحسب وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات السعودية.

“أنثروبيك” تُطلق الجيل الجديد من نماذج “كلود”

أصدرت شركة الذكاء الاصطناعي الناشئة أنثروبيك (Anthropic) جيلاً جديداً أكثر تطوراً من نموذجها اللغوي “كلود”، تحت اسم كلود 3 (Claude 3)، لتنافس أحدث النماذج التي أصدرتها شركتا جوجل و”أوبن أيه آي”. وتضم النماذج الجديدة 3 نسخ هي هايكو (Haiku) وسونيت (Sonnet) وأوبوس (Opus)، والأخيرة هي الأكبر والأكثر تقدماً. تتمتّع هذه النماذج بإمكانات إنشاء النصوص وتحليل الصور. وذكرت الشركة أن أوبوس تفوقت على نموذجي جي بي تي-4 (GPT-4) وجيميناي ألترا (Gemini Ultra) في الاختبارات المعيارية التي تتضمن الرياضيات والمعرفة والتفكير، وأظهرت النماذج جميعها مهارات محسّنة في التحليل والتنبؤ والمحتوى الدقيق وإنشاء التعليمات البرمجية والتحدث بلغات مثل الإسبانية واليابانية.

اقرأ أيضاً: عزز وجودك على لينكدإن باستخدام أدوات الذكاء الاصطناعي

فيديو

هل نستخدم الذكاء الاصطناعي بالفعل أكثر مما نعتقد؟

بدءاً من مرشحات البريد العشوائي واقتراحات الجمل في صناديق البريد الإلكتروني وحتى المساعِدات الصوتية المدمجة في هواتفنا، شقت بعض أدوات التعلم الآلي طريقها بهدوء إلى حياتنا اليومية.

في صُلب الموضوع

مَن يملك حقوق ملكية الأعمال الفنية التي يولّدها الذكاء الاصطناعي؟

بينما تستمر التكنولوجيا في التقدم، تصبح الخطوط التي تفصل الإبداع الإنساني عن الذكاء الآلي واهية، وقد برزت مخاوف ونقاشات بشأن حقوق النشر؛ أي إذا أنشأ الذكاء الاصطناعي عملاً فنياً، فمَن الذي يحمل حقوق ملكيته؟ ففي النهاية، البشر بعقولهم المبدعة هم مَن برمج ودرّب خوارزميات الذكاء الاصطناعي على إنشاء أعمال فنية.

نموذج الذكاء الاصطناعي الفنان، هو نموذج تعلم آلي قادر على إنشاء صور رقمية على درجة عالية من الدقة في مطابقتها للمطالبات، سواء كانت نصاً أو صورة، وشبّهها بالحقيقة، بحيث قد يصدق البعض أنها من إنشاء فنان حقيقي. على وجه العموم، تستخدم نماذج توليد الفنون خوارزميات وبيانات لقراءة المطالبات وتنظيمها وإعادة إنتاجها في صور، بحيث يمكن لأي فرد استخدام هذه المولدات بكتابة الوصف أو إدخال صورة، ثم بنقرة واحدة يمكن الحصول على قطعة فنية.

ومن الأمثلة على هذه النماذج نموذج ستيبل ديفيوجن (Stable Diffusion) ودال-إي (DALL-E)، المدربان على بيانات ضمت مئات ملايين الصور الموسومة والمستخرجة من الإنترنت. بعض هذه الصور قد يكون محمياً بحقوق النشر، وهو ما قد يمثّل مشكلة لأن الخوارزميات غالباً ما تُدرب دون موافقة الفنانين الأصليين.

تابع قراءة المقالة على موقعنا عبر هذا الرابط

تعلّم كيفية أتمتة عملك وإنجاز المزيد من المهام في وقت أقل

هل شعرت يوماً بالإرهاق من حجم المهام الروتينية والمتكررة التي يتعين عليك القيام بها خلال العمل؟ هل ترغب في قضاء المزيد من الوقت في أداء المهام الإبداعية والاستراتيجية التي تتطلب مهاراتك وخبراتك؟ إذا كان الأمر كذلك، عليك التفكير في أتمتة بعض أعمالك.

أتمتة المهام هي عملية تجعل الآلات تؤدي المهام التي تتطلب عادةً تدخلاً بشرياً، مثل إدخال البيانات وإدارة البريد الإلكتروني والجدولة وإعداد الفواتير وما إلى ذلك.

يمكن أن تساعدك أتمتة المهام على توفير الوقت والمال والجهد، فضلاً عن تحسين الأداء والكفاءة. ومن خلال أتمتة بعض أعمالك، يمكنك تحرير مساحتك الذهنية والتركيز على الجوانب الأكثر أهمية في عملك.

تابع قراءة المقالة على موقعنا عبر هذا الرابط

الصين تكثّف جهود الحوسبة الكمومية والذكاء الاصطناعي

ذكر تقرير عمل حكومي صيني أن بكين ستصيغ خطط تنمية للصناعات الناشئة، بما في ذلك الحوسبة الكمومية، وستواصل السعي نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي في مجال التكنولوجيا.

كذلك ستعزز الصين جهودها في مجال البيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي، وستُطلق مبادرة تُسمَّى (AI-plus)، وتعتزم أيضاً إطلاق عدد من برامج العلوم والتكنولوجيا الرئيسية لتحقيق أهداف التنمية الاستراتيجية والصناعية الرئيسية.

وذكر التقرير أيضاً أن البلاد “ستستفيد بشكلٍ كامل من نقاط القوة في النظام الجديد لتعبئة الموارد على الصعيد الوطني لرفع قدرة الصين على الابتكار في المجالات كافة”.

في السنوات الأخيرة، جعلت بكين تحقيق الاكتفاء الذاتي التكنولوجي أولوية، وذلك بعد أن تضررت بشدة من التوترات التجارية مع الولايات المتحدة التي قيدت صادرات الرقائق وبعض المكونات الأخرى إلى الصين.

اقرأ أيضاً: كيف يمكنك تجربة جوجل جيميناي بسهولة؟

مصطلح اليوم

ألفا زيرو | Alpha Zero

هو برنامج حاسوبي أُطِلق أول مرة في ورقة بحثية بعنوان “إتقان الشطرنج والشوجي من خلال اللعب الذاتي باستخدام خوارزمية التعلم المعزز العامة”، بواسطة شركة أبحاث الذكاء الاصطناعي ديب مايند (DeepMind) في الخامس من ديسمبر عام 2017 لإتقان ألعاب الشطرنج والشوجي (الشطرنج اليابانية) ولعبة غو.

رقم اليوم

مليار دولار سنغافوري (نحو 743 مليون دولار أميركي)

ستضخها سنغافورة على مدى السنوات الخمس المقبلة لتعزيز قدراتها في مجال الذكاء الاصطناعي.