اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: آرييل ديفيس.



أصبح التحليق الفضائي التجاري حقيقة واقعة. ولكن، هل سيصبح فرصة جديدة للجماهير، أم أنه مجرد طريقة أخرى للتباهي لدى الأثرياء؟

بقلم

2022-03-01 14:41:41

01 مارس 2022
لطالما دفع المواطنون العاديون ثمن ذهابهم إلى الفضاء على مدى عقود كاملة. ففي الثمانينيات، أصبح تشارلز ووكر، المهندس في شركة "ماكدونيل دوغلاس" (McDonnell Douglas)، أول فرد غير حكومي يحلق في الفضاء، عندما اشترت له شركته مقعداً على ثلاثة بعثات لمكوك "ناسا" (NASA) الفضائي. وفي 2001، دفع رائد الأعمال الأميركي دينيس تيتو مبلغاً قالت التقارير إنه يساوي 20 مليون دولار للتحليق على متن صاروخ سويوز الروسي إلى محطة الفضاء الدولية (ISS) وإمضاء ثمانية أيام عائماً في حالة من الجاذبية شبه المعدومة.  ولكن، لم يتكرر هذا الأمر أكثر من ذلك. على الأقل، ليس حتى السنة الماضية. فبعد عقود من التطوير وعدة حوادث خطيرة، تمكنت ثلاث شركات، وهي "سبيس إكس" (SpaceX) و"بلو أوريجين" (Blue Origin) و

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


SPATIAL COMPUTING

الحوسبة المكانية

عملية استخدام التقنيات الرقمية لجعل الحواسيب قادرة على التفاعل بسلاسة في عالم ثلاثي الأبعاد، وذلك  بالاعتماد على تقنيات  الواقع الافتراضي والواقع المعزز والواقع المختلط.