تكنوضاد حوسبة كمومية

الحاسوب الكمومي | QUANTUM COMPUTER


يستخدم الحاسوب الكمومي بعض الظواهر التي تكاد تكون غامضة من ميكانيك الكم مثل التراكب والتشابك لتحقيق طفرات هائلة في قدرات المعالجة. وعوضاً عن الاعتماد على البتات التي تمثل إما واحد أو صفر، فإن هذه الحواسيب تعتمد في عملها على الكيوبتات التي يمكنها أن تمثل عدداً كبيراً من التركيبات المحتملة من الوحدان والأصفار في الوقت نفسه. وتتمتع الآلات الكمومية بقدرات واعدة للتفوق على أكثر الحواسيب الفائقة التي نراها اليوم قدرةً.
إن أحد أكثر التطبيقات الواعدة للحواسيب الكمومية هو محاكاة سلوك المادة وصولاً إلى المستوى الجزيئي. فشركات تصنيع السيارات مثل فولكس فاجن ودايملر تستخدم حواسيب كمومية لمحاكاة التركيب الكيميائي لبطاريات السيارات الكهربائية بهدف مساعدتها على إيجاد طرق جديدة لتحسين أدائها. وتقوم شركات مستحضرات الأدوية باستخدامها لتحليل ومقارنة المركّبات التي يمكن أن تقودها إلى إنتاج عقارات جديدة. كما وتعد هذه الآلات رائعة أيضاً بالنسبة لمسائل البحث عن الحلول الأمثلية، لأنها قادرة على معالجة عدد هائل من الحلول المحتملة بسرعات خارقة. فشركة إيرباص على سبيل المثال، تستخدم هذه الآلات لتساعدها في حساب مسارات الصعود والهبوط الأكثر كفاءة في استهلاك الوقود بالنسبة للطائرات. وقد كشفت فولكس فاجن الستار عن خدمة تقوم بحساب الطرق الأمثلية للحافلات وسيارات الأجرة ضمن المدن لتخفيض الازدحام إلى الحد الأدنى. كما أن بعض الباحثين يعتقدون أيضاً أنه يمكن استخدام الآلات الكمومية في تسريع الذكاء الاصطناعي.
قد يستغرق الأمر بضع سنوات قبل أن تتمكن الحواسيب الكمومية من بلوغ أقصى إمكاناتها. حيث تواجه الجامعات والشركات التي تعمل على تطويرها نقصاً في عدد الباحثين من أصحاب المهارات العالية في هذا المجال، ونقصاً في عدد الموردين لبعض المكونات الأساسية. ولكن إذا تمكنت هذه الآلات الحاسوبية الجديدة الغريبة من الإيفاء بوعودها، فقد تتمكن من تحويل صناعات بأكملها، وتعزيز الابتكار العالمي بشكل كبير.


مفاهيم من نفس المحور


مقالات تم ذكر هذا المصطلح فيها


بدعم من تقنيات