اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: غابرييلا باساكار.



من ارتفاع فواتير الكهرباء وصولاً إلى التكاليف المناخية المتزايدة، أصبحت آثار تعدين العملات المشفرة عبئاً ثقيلاً على المجتمعات المحلية.

2022-04-27 13:31:25

27 أبريل 2022
لو قررت في العام 2017 أن تخاطر وتشتري عملة رقمية جديدة نسبياً تحمل اسم بيتكوين، لتحولت اليوم إلى مليونير يمتلك ثروة طائلة. ولكن، وعلى الرغم من أن هذه الصناعة أمطرت البعض بثروات غير متوقعة، فقد دفعت المجتمعات المحلية الثمن. حيث يتم استحداث العملة المشفرة عن طريق حواسيب تقوم بحل معادلات رياضية معقدة، وهي عملية انتشرت على نطاق واسع بعد أن بدأت شركة صينية تحمل اسم "بيتماين" (Bitmain) في 2016 ببيع آلة مزودة بدارات متكاملة مصممة بشكل محدد لتنفيذ هذه العمليات الحاسوبية بسرعة عالية للغاية. يقول كولين ريد، وهو أستاذ الاقتصاد والتمويل في جامعة نيويورك الحكومية في بلاتسبيرغ: "وهكذا، وبين ليلة وضحاها، انطلق ما يشبه سباق التسلح في مجال

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.