اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


يبدو أن التغير المناخي يبتكر أساليب جديدة للقضاء علينا، كأن ترتفع درجة حرارة أجسامنا مثلاً إلى حدود لا يمكننا احتمالها.

2021-12-23 11:04:17

15 نوفمبر 2021
Article image
إذا ارتفعت الحرارة بما يكفي، لن تنفعنا حتى هذه الوسيلة. حقوق الصورة: كيريل كودريافتسيف/ صور جيتي.
هناك الكثير من الطرق المؤدية إلى الموت، وهو حق على الجميع، ولكن مع تحول التغير المناخي إلى "المعيار السائد الجديد"، فقد توسعت هذه اللائحة حتى تشمل بعض العناصر الجديدة المثيرة للقلق. فقد تزايدت وتيرة العواصف الخارقة التي تكتسح تجمعاتنا السكانية بقوة. كما التهمت الحرائق البرية مناطق شاسعة من الغابات، وحولت بلدات كاملة إلى رماد. أما الفيضانات فهي تضرب أبنيتنا وتحتّها وتبتلعها. الحرارة: عامل مناخي جديد يهدد أجسادنا بالموت طهواً أما العنصر الجديد في هذه القائمة البهيجة: فهو الحرارة المرتفعة التي تطهونا أحياء، والتي لا التي يستطيع الجسم احتمالها. ففي يونيو/تموز المنصرم، ضربت موجة حارة قاتلة النصف الغربي من أميركا الشمالية، ما أدى إلى مقتل المئات في منطقة المحيط الهادي الشمالية الغربية، وأوصل الحرارة

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


QUBIT

كيوبت

عادة ما تكون جسيمات دون ذرية مثل الإلكترونات والفوتونات. يمكن للكيوبتات أن تمثل عدداً كبيراً من التركيبات المحتملة من الواحدات 1 والأصفار 0 في الوقت نفسه.