اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مبنى ويسترن يونيون، 60 شارع هدسون، حوالي عام 1931. مكتبة المؤتمرات



تدفع الشركات المزيد من مزارع الخوادم إلى المراكز السكانية.

2022-07-17 11:54:25

15 يوليو 2022
في العام 1930، كانت الشركة العملاقة في مجال التلغراف ويسترن يونيون (Western Union) تضع اللمسات الأخيرة على أحدث مراكزها، وهو مبنى يتميز بزخرفة فنية بارتفاع 24 طابقاً في 60 شارع هدسون في جنوب مانهاتن. وبعد ذلك بفترة وجيزة، وصلت حركة رسائل التلغراف التي تدخل إلى المبنى وتخرج منه إلى أكثر من مليون تلغراف يومياً، محمولة على شبكة من الكابلات والأنابيب الهوائية، إضافة إلى 30 موظفاً يرتدون أحذية التزلج المزودة بعجلات، ويندفعون بسرعة في جميع الاتجاهات على أرضيات المبنى المصقولة. أما اليوم، فقد أصبح جزء كبير من هذا المبنى موطناً لصالات واسعة من الخوادم الحاسوبية. إنه التجسيد المادي للسحابة الإلكترونية، فعند استخدام البث الرقمي لمشاهدة مسلسل تلفزيوني، أو رفع ملف إلى منصة دروب بوكس (Dropbox)، أو زيارة موقع إلكتروني، فمن المرجح أن هذا يتم عن طريق إمكانات مركز بيانات مماثل. هناك المئات من الشركات التي تستأجر مساحات في المبنى الكائن في 60 شارع هدسون، وهو جزء من مجموعة متنامية من المباني، والتي تحمل أحياناً اسم (مراكز التجميع للتوصيل الشبكي) وفق المصطلحات التقنية، والتي تستضيف مراكز البيانات ضمن المراكز السكانية الكبيرة أو قربها. اقرأ أيضاً:

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.