اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


لماذا تعد طريقة بحثنا الحالية عن الحياة الفضائية غير مجدية؟

لن نحقق اكتشافاً قاطعاً ما لم نتوصل إلى نظرية علمية حول ماهية الحياة، وإن بقينا نعتمد على ما نعرف عن الحياة على الأرض في بحثنا عن الحياة الفضائية.

2022-03-15 14:21:22

2022-03-15 19:56:14

15 مارس 2022
Article image
حقوق الصورة: سليت الصور ملتقطة من قبل غريغ راكوزي/ أنسبلاش، ويان شنيكنهاوس/ إي إيم عبر صور جيتي بلس.
كان اكتشاف دلائل الحياة الفضائية على الزهرة من بين أهم الأخبار الفلكية لذلك العام، ولكن، وخلال أيام، تلاشى الخبر من العناوين الرئيسية. ولم يكن هذا حدثاً فريداً في التاريخ: فبالعودة بالزمن إلى العام 1996، نتذكر الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون عندما وقف في الحديقة الجنوبية من البيت الأبيض ليعلن الاكتشاف المفترض لمتعضيات ميكروية فضائية متحجرة ضمن نيزك مريخي. وحتى عندما يتم الإعلان عن هذه الاكتشافات المحتملة وغيرها، فإنها تأتي مصحوبة بموجة من الجدل، وينتهي بها المطاف إلى الإخفاق، لأننا لا نستطيع تأكيد اكتشاف الحياة الفضائية فعلياً. اكتشافات عابرة في جهود البحث عن الحياة الفضائية ولم تكن الضجة الإعلامية المرافقة للاكتشاف في 2020 مختلفة عن سابقاتها. فقد أعلن الباحثون عن اكتشاف الفوسفين على الزهرة كدليل محتمل على وجود الحياة الفضائية، مع الأخذ بعين الاعتبار احتمال تشكل

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.