اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: shutterstock.com/ Dragon Claws



تعرض قطاع العملات المشفرة إلى سلسلة من الخسائر التي لم تخفض فقط أسعار العملات نفسها، وإنما أثرت على منصات تداولها والشركات المرتبطة بها.

بقلم

2022-08-30 15:33:59

30 أغسطس 2022
بعدما أظهرت العملات المشفرة الرئيسية بعض علامات التعافي بشكل مؤقت في بداية هذا الشهر، سرعان ما عادت أسعارها إلى التراجع لتستمر سلسلة الخسائر القياسية التي شهدتها هذه العملات منذ بداية العام الجاري. لم تتآكل فقط قيمة العملات المشفرة لدرجة انهيار عدد منها مثل تورنادو كاش (Tornado Cash) وقبلها لونا (Luna)، وإنما تكبدت معظم منصات تداول هذه العملات أيضاً خسائر قياسية دفعتها إلى تجميد عمليات التوظيف وتسريح العاملين. وليكتمل المشهد المأساوي، فرضت السلطات الأميركية قيوداً جديدة على بعضها. هذه الأحداث المتزامنة دفعت الكثير من الخبراء والمستثمرين إلى الحديث عن "شتاء جديد للعملات المشفرة"، قد يستمر لفترة طويلة قادمة. انهيارات واسعة النطاق للعملات المشفرة فقدت العملات المشفرة ما يقرب من 1.9 تريليون دولار من قيمتها الإجمالية منذ ذروة الانتعاش الهائل الذي حققته نهاية العام الماضي، لتنخفض إلى ما دون تريليون دولار. لم يقتصر الأمر على عملة واحدة أو مجموعة من العملات الرئيسية فقط، وإنما شمل جميع العملات. اعتباراً من 24 يوليو الماضي، أصبحت

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.