اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: ميس تيك/ غيتي إيميدجيز.

2021-12-18 15:30:32

2022-11-28 17:31:23

18 ديسمبر 2021
في السنتين اللتين تلتا إطلاق "أوبن إيه آي" (OpenAI) لنموذجها اللغوي جي بي تي 3، قامت معظم مختبرات الذكاء الاصطناعي الشهيرة بتطوير نماذج محاكاة لغوية خاصة بها. وقد قامت "جوجل" (Google) و"فيسبوك" (Facebook) و"مايكروسوفت" (Microsoft)، إضافة إلى مجموعة من الشركات الصينية، ببناء أنظمة ذكاء اصطناعي قادرة على توليد نصوص مقنعة الإتقان، والدردشة مع البشر، والإجابة عن الأسئلة، وغير ذلك.  تُعرف هذه الأنظمة باسم النماذج اللغوية الكبيرة، بسبب الحجم الهائل للشبكات العصبونية التي تعتمد عليها، وقد تحولت إلى أحد أهم التوجهات السائدة في الذكاء الاصطناعي، مستعرضة نقاط قوتها، أي القدرة اللغوية المذهلة التي تمنحها للآلات، ونقاط ضعفها، خصوصاً التحيزات المتأصلة فيها وحاجتها…