اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
بريان آش/ صور غيتي



يجمع أحد عرابي التعلم العميق الأفكار القديمة لرسم مسار جديد للذكاء الاصطناعي، لكنه يثير العديد من الأسئلة التي يجيب عنها.

2022-07-13 12:56:34

13 يوليو 2022
منذ سنة ونصف تقريباً، أدرك يان لوكون أنه كان مخطئاً في تصوراته.  يشغل لوكون منصب كبير العلماء في مختبر الذكاء الاصطناعي في شركة "ميتا" (Meta)، كما أنه أحد أكثر باحثي الذكاء الاصطناعي تأثيراً في العالم، وقد كان يحاول منح الآلات فهماً أساسياً لطريقة سير العالم –على نحو يشبه المنطق السليم- بتدريب الشبكات العصبونية على توقع ما سيحدث تالياً في مقاطع فيديو للأحداث اليومية. ولكن التنبؤ بالمستقبل على شكل بيكسلات من لقطات فيديو كان أمراً فائق التعقيد. وهكذا، وصل إلى طريق مسدود. والآن، وبعد دراسة دامت عدة أشهر في محاولة لتحديد المشكلة، توصل إلى رؤية جديدة وجريئة للجيل الجديد من الذكاء الاصطناعي. وفي مسودة أولية لوثيقة شاركها مع إم آي تي تكنولوجي ريفيو، حدد لوكون الملامح الأولية لمقاربة يعتقد أنها ستؤدي يوماً ما إلى منح الآلات المنطق السليم الذي تحتاجه للعمل ضمن العالم. وبالنسبة للوكون، فإن هذه الاقتراحات قد تكون الخطوات الأولى على طريق بناء آلات تتمتع بالقدرة على التفكير والتخطيط مثل البشر، وهو ما يطلق عليه الكثيرون

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.