اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: shutterstock.com/ TierneyMJ



عقد هذا الشهر مؤتمر الذكاء الاصطناعي من أجل التنمية في المغرب والقمة العالمية للذكاء الاصطناعي في السعودية، وهذا يؤكد اهتمام دول المنطقة بالذكاء الاصطناعي.

2022-09-23 16:13:35

20 سبتمبر 2022
يعتبر الذكاء الاصطناعي العامل الذي سوف يغيّر قواعد اللعبة في الاقتصاد العالمي. ويتوقع الخبراء الاقتصاديون أن اعتماد ودمج الذكاء الاصطناعي في الاقتصاد العالمي سيجلب فوائد كبيرة وأرباحاً تزيد على 15 تريليون دولار أميركي حتى عام 2030. هذا الرقم أكبر من الناتج المحلي للهند والصين معاً واللتين تعتبران أكبر دولتين في العالم من حيث عدد السكان. في منطقة الشرق الأوسط، من المتوقع أن يضيف الذكاء الاصطناعي ما قيمته 320 مليار دولار حتى عام 2030. لهذا السبب، يُطلق الكثيرون على عملية اعتماد الذكاء الاصطناعي في الاقتصاد اسم الثورة الصناعية الرابعة (The Fourth Industrial Revolution). من المؤكد أن أيّ دولة ستواكب الثورة الصناعية الرابعة ستكسب الكثير من الفوائد وسينمو اقتصادها بشكل أكبر بكثير من الدول التي ستتخلف عن مواكبة هذه الثورة. اقرأ أيضاً:

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.