اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
MS TECH | ENVATO



إذا نجحت تجربة فيرف، فقد تكون مؤشراً على إمكانية توسيع نطاق استخدام تقنية تعديل الجينات للوقاية من الأمراض الشائعة.

2022-07-25 17:57:11

24 يوليو 2022
في إجراء طبي هو الأول من نوعه، خضع مريض في نيوزيلندا إلى عملية تعديل جيني لتخفيض نسبة الكولسترول لديه. وقد تكون هذه العملية بداية حقبة جديدة في الوقاية من الأمراض. وقد أصبح المتطوع النيوزيلندي أول شخص يخضع لعملية تعديل الدنا لتخفيض مستوى الكولسترول في الدم لديه، وهي خطوة قد تنبئ باستخدام واسع للتكنولوجيا لمنع الإصابة بالنوبات القلبية. تم إجراء هذه التجربة السريرية من قبل شركة التكنولوجيا الحيوية فريف ثيرابيوتيكس (Verve Therapeutics)، وتضمنت حقن نسخة من أداة تعديل الجينات كريسبر (CRISPR) لتعديل محرف واحد في الدنا ضمن خلايا كبد المريض. ووفقاً للشركة، فإن هذا التعديل الصغير يجب أن يكون كافياً لتخفيض مستوى الكولسترول "السيئ" –أي الجزيئات الدهنية التي تتسبب بانسداد الشرايين وتتصلب مع مرور الوقت- لدى المريض، وبصورة دائمة. وقد كان المريض النيوزيلندي معرضاً لخطر الإصابة بارتفاع الكولسترول بشكل وراثي، كما كان يعاني من النوبات القلبية. ولكن الشركة تعتقد أنه يمكن استخدام نفس التقنية مع الملايين من الناس للوقاية من الإصابة بالأمراض القلبية الوعائية. علاج واعد يقول باحث الجينات الذي أسس فيرف منذ ثلاث سنوات، ويشغل منصب رئيسها التنفيذي، سيكار كاثيريسان: "إذا نجح هذا العلاج وتبين أنه آمن، فقد يكون هذا هو الحل والشفاء لمشكلة النوبة القلبية". لقد مرت عشر سنوات منذ أن قام العلماء بتطوير كريسبر، وهي تكنولوجيا تقوم بإجراء

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.



المحرر الرئيسي في مجال الطب الحيوي ، إم آي تي تكنولوجي ريفيو.