اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image




إحدى النواحي الرئيسية لدراسة التواصل بين الطائرات المسيرة هي طرق حفاظ هذه الطائرات على اتصالها مع المحطات الأرضية، أو فيما بينها عندما تعمل ضمن أسراب.

2022-07-18 13:16:13

18 يوليو 2022
أصبح عالمنا الآن أكثر ترابطاً بكثير من ذي قبل في مجال التواصل الرقمي، وأصبح للطائرات المسيرة (ما يُعرف أيضاً باسم الدرون) دورٌ مهم وحيوي في تعزيز مجالات التجارة الإلكترونية، لا سيما بالنسبة للمراحل النهائية من تقديم الخدمات اللوجستية.  وقد أضحت الأجهزة الذكية والمترابطة قادرة على دعم المجالات البحثية الناشئة، وتوفير العديد من حالات الاستخدام للأغراض المدنية. وإحدى النواحي الرئيسية لدراسة التواصل بين الطائرات المسيرة هي طرق حفاظ هذه الطائرات على اتصالها مع المحطات الأرضية، أو فيما بينها عندما تعمل ضمن أسراب، في ظل وجود معدل بيانات كافٍ لتعزيز عمليات نقل البيانات بشكل فوري ودعم الأداء في المهام. إن تطوير التواصل لدى الطائرات المسيرة سيفتح الباب لكثير من الفرص والاحتمالات، وسيتيح العديد من التطبيقات التي تتضمن نشر أنظمة متعددة الروبوتات.  اقرأ أيضاً: أهمية أنظمة الثقة الصفرية لحماية بنية الطائرات المسيرة الطائرات المسيرة تقتحم العديد من المجالات وتسعى شركات

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.



نائب رئيس مركز بحوث الروبوتات المستقلة ، معهد الابتكار التكنولوجي