اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


2021-11-09 18:19:07

25 أكتوبر 2017
Article image

هناك شيء ترتعد له الفرائص حول الطاقة الهائلة لأعاصير مرعبة تلتف حول بعضها وتستجمع قوتها معاً. حتى بالنسبة لأولئك الذين لا يعرفون شيئاً عن علم الطقس، يكفي إلقاء نظرة سريعة على مخطط بياني صادر عن "المركز الوطني للأعاصير" بالولايات المتحدة (National Hurricane Center) لينتقل لهم بسرعة شعور قوي بالكارثة الوشيكة: هناك شيء كبير وخطير قادم وليس بيد أحدنا حيلة لإيقافه. فما علاقة ذلك بالبوت الجديد من إنترنت الأشياء؟ لقد ظهر نوع مماثل من خريطة الحرارة في مجال الأمن السيبراني خلال الفترة الماضية، عندما حذرت الشركة الأمنية "تشيك بوينت" (Check Point)، من برنامج جديد (بوت إنترنت) سريع النمو يتألف من ملايين الأجهزة المخترَقة في "إنترنت الأشياء"، بما في ذلك عدة نماذج شائعة من الكاميرات اللاسلكية التي تعمل عبر بروتوكول الإنترنت IP وأجهزة الموجهات (الرواتر).  برنامج "آي أو تروب" (IoTroop) ووفقاً لتحليل "تشيك بوينت"، فإن البرنامج الجديد - المشار إليه باسم "آي أو تروب" (IoTroop)، وبشكل أكثر دراماتيكية، "ريبر" (

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.