اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


توصل تحليل جديد إلى أن واحداً من كل ثمانية متعافين من مرض كوفيد معرض للإصابة بأمراض نفسية أو عصبية في غضون ستة أشهر.

بقلم

2022-01-04 19:23:42

03 فبراير 2021
Article image
الصورة الأصلية: جيرد ألتمان عبر بيكساباي | تعديل: إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية
خلصت دراسة بريطانية إلى أن واحداً من كل ثمانية مصابين سابقين بمرض كوفيد-19، معرض لخطر الإصابة بأمراض نفسية أو عصبية للمرة الأولى في غضون ستة أشهر، الأمر الذي يضيف المزيد من الأدلة إلى الأبحاث التي تربط بين فيروس كورونا والاضطرابات العقلية. وتوصل التحليل الذي أجرته جامعة أكسفورد، بعد متابعة حالات أكثر من 200 ألف مريض سابق بكوفيد-19، إلى أن احتمالية الإصابة بأحد أنواع الاضطرابات ارتفعت إلى واحد من كل ثلاثة أشخاص بين المرضى الذين تطلبت إصابتهم بكورونا دخول المستشفى، أو أولئك الذين كان لديهم تاريخ مرضي مرتبط بالاضطرابات النفسية. كما لاحظ الباحثون أن هذه الحالات كانت أكثر شيوعاً بعد الإصابة بكوفيد-19 مقارنة بالإنفلونزا أو بغيرها من الأمراض التنفسية، بما فيها السكتة الدماغية، والنزيف الحاد داخل الجمجمة، والخرف. وقد وضع الفريق في اعتباره عوامل مثل العمر والعرق والجنس والحالة الاجتماعية والاقتصادية وأي حالات مرضية جسدية أو عقلية سابقة. وقال المؤلف الرئيسي للدراسة الدكتور ماكس تاكيه، الذي يعمل بقسم الطب النفسي بالجامعة، إنه لا يزال من غير الواضح كم من الوقت قد يستمر خطر الإصابة بهذه الأمراض بعد ظهور أعراض كوفيد-19. وأضاف

مقالك الأول مجاناً، أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.