تكنوضاد ذكاء اصطناعي

معالجة اللغات الطبيعية | NATURAL LANGUAGE PROCESSING (NLP)


هي حقل فرعي من الذكاء الاصطناعي وعلم اللغات وعلم الحاسوب، يهتم بدراسة تعلم الآلة للغات البشرية وتفاعلها معها، وتتناول معالجة اللغات الطبيعية فهم اللغة وتوليدها والتعرف على النصوص والكلام.
هناك حالياً عدة أساليب متبعة في معالجة اللغات الطبيعية، مثل الأسلوب المبني على الدلالات التوزيعية والذي يعتمد على التعلم الآلي لمعالجة النص والعثور على الأنماط، وذلك بشكل أساسي عن طريق حساب وتيرة استخدام الكلمات وقربها بالنسبة لبعضها البعض. ويمكن للنموذج الناتج أن يستخدم هذه الأنماط لبناء جمل أو مقاطع كاملة، ويفيد في تنفيذ أشياء مثل الإكمال التلقائي للكلمات والجمل.
وهناك أيضاً خوارزميات الدلالات المؤطرة التي تعتمد على مجموعة من القواعد أو الكثير من بيانات التدريب الموسومة حتى تتعلم كيفية تفكيك الجمل إلى أسماء وأفعال ومواضيع، وهذا ما يمكنها من فهم الأوامر البسيطة، مما يجعلها مفيدة في بوتات الدردشة والمساعدات الصوتية.
على سبيل المثال، إذا طلبت من أليكسا أن "تعثر على مطعم بأربعة نجوم ليوم غد"، فإن خوارزمية الدلالات المؤطرة ستتمكن من تنفيذ الجملة عن طريق تقسيمها إلى الفعل "تعثر" و(ماذا) ("مطعم بأربعة نجوم") و(متى) ("يوم غد").
يتم استخدام هذه الخوارزميات وغيرها من تقنيات معالجة اللغات الطبيعية في نطاقٍ واسع من التطبيقات؛ حيث يستخدمها الباحثون في تحليل المقالات العلمية لتسريع الاكتشافات العلمية، وفي تطوير روبوتات دردشة أكثر فطنة، وفي تصميم نظامٍ مُجادل قادر على صياغة حججٍ منطقية، كما استخدمها باحثون من جامعة نيويورك أبوظبي في التعرف على اللهجات العربية المختلفة.


مفاهيم من نفس المحور


مقالات تم ذكر هذا المصطلح فيها


بدعم من تقنيات