تكنوضاد علوم الحياة

طبقة الأوزون | OZONE LAYER


ما هي طبقة الأوزون؟

هي منطقة من الغلاف الجوي العلوي للكرة الأرضية تقع على ارتفاع يتراوح بين 15 و35 كيلومتر من سطح الأرض، وتتكون من تراكيز مرتفعة نسبياً من جزيئات غاز الأوزون (O3)، وقد تم اكتشافها من قبل عالمي الفيزياء الفرنسيين تشارلز فابري وهنري بويسون عام 1913.

تمتص طبقة الأوزون معظم الأشعة فوق البنفسجية الصادرة عن الشمس، وبذلك تلعب دور درع يحمي كوكب الأرض من تلك الأشعة. فبدون هذه الطبقة من الصعب استمرار الحياة على الكوكب لأن وصول كميات كبيرة من الإشعاع يؤدي إلى تخريب الخلايا الحية.

تؤدي نشاطات الإنسان اليوم إلى إنتاج مواد كيميائية تحتوي على الكلورين مثل كلور فلور الكربون (CFC) الذي يُستخدم في المبردات والمواد البلاستيكية. ويسبب إطلاق تلك المواد في الغلاف الجوي تزامناً مع ظروف جوية مُحددة إلى حدوث تفاعلات في طبقة الأوزون ينتج عنها تخريب جزيئات الأوزون ومنعها من التشكل مرة أخرى بشكل طبيعي. يستنفذ ذلك طبقة الأوزون ويخفض سماكتها، وعادةً ما يشار إلى الاستنفاذ الشديد فوق بعض المناطق مثل القطب الجنوبي باسم "ثقب الأوزون".

أدرك البشر في سبعينيات القرن الماضي حقيقة انخفاض سماكة طبقة الأوزون وخطورة ذلك على كافة أشكال الحياة على كوكب الأرض. وفي عام 1987 تبنت العديد من الحكومات والأعمال بروتوكول مونتريال أو اتفاقية مونتريال البيئية التي تنظم إنتاج واستهلاك المواد المستنفدة للأوزون. يُعتقد أن الالتزام بالمعاهدات الدولية التي تخص وقف استخدام تلك المواد بشكل تدريجي ساهم في تقلص ثقوب الأوزون فوق القطبين ورفع مستويات غاز الأوزون في الغلاف الجوي.


مفاهيم من نفس المحور


مقالات تم ذكر هذا المصطلح فيها


بدعم من تقنيات