تكنوضاد أعمال

الوسيط | BROKER


من هو الوسيط أو السمسار؟

مصطلح مالي يستخدم للإشارة إلى الأفراد أو الشركات التي تُمثل صلة الوصل بين العملاء والخدمات الذين يرغبون بالوصول إليها، وتنفذ عمليات البيع والشراء بالنيابة عنهم مقابل أجور أو رسوم معينة. ولا يقتصر وجود الوسيط على الأسواق المالية فهناك وسطاء في معظم المجالات التجارية تقريباً بدءاً مجال التأمين والعقارات وصولاً إلى المركبات والسلع والأعمال الفنية وغيرها.

يُستخدم مصطلح الوسيط بشكل شائع في مجال الاستثمار في البورصات، وذلك نظراً لأن عمليات شراء وبيع الأسهم وغيرها من الأوراق المالية في بورصة ما تكون حصرية على الأفراد والشركات الأعضاء فيها. وبالتالي سيحتاج المستثمرون إلى خدمات أولئك الأعضاء فيقدم الوسطاء تلك الخدمات. ويتقاضون المال من العميل لقاء تقديمها بطرق مختلفة مثل العمولات أو الرسوم، ويمكن أن يتم الدفع لهم من قبل البورصة نفسها حتى.

ما هي أنواع الوسطاء؟

  1. وسطاء التخفيض: ينفذ وسطاء هذا النوع عدة أنواع من عمليات التداول بالنيابة عن الزبون مقابل أجر مخفّض يتراوح بين 5 و15 دولاراً، ولا يوفر خدمات الاستشارة الاستثمارية.
  2. وسطاء الخدمات الكاملة: يوفر وسطاء هذا النوع مجموعة متنوعة من الخدمات تشمل أبحاث السوق والاستشارات الاستثمارية وخطط التقاعد، بالإضافة إلى كامل منتجات الاستثمار. وبطبيعة الحال تكون الرسوم أو العمولات أعلى من النوع السابق بشكل ملحوظ.

مفاهيم من نفس المحور


مقالات تم ذكر هذا المصطلح فيها


بدعم من تقنيات