أقمار صناعية

قمر صناعي صيني يستخدم التشفير الكمي في توفير اجتماعات مرئية آمنة عابرة للقارات

لم يكن التشفير الكمي أمراً يمكن تطبيقه يوماً على مسافات شاسعة، ولكن سجلات الأرقام القياسية بدأت تغيَّر بفضل أول قمر صناعي للاتصالات الكمومية.

خليفة سات: أول قمر صناعي يدخل في الخدمة من صنع مهندسين إماراتيين

حصل على خمس براءات اختراع، ويتضمن سبعة ابتكارات فضائية، ويمكنه الدوران حول الأرض 14.5 مرة يومياً.