اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


تظهر أنماط تكرر الكلمات أن البشر يعالجون الكلمات الشائعة وغير الشائعة بطرق مختلفة.

2021-07-29 14:13:22

10 أكتوبر 2018
Article image

توصل العالم اللغوي الأميركي جورج زيف في العام 1935 إلى اكتشاف هام؛ حيث كان زيف يدرس العلاقة بين الكلمات الشائعة والأقل شيوعاً، فكان يعدُّ تكرار الكلمات في اللغة الاعتيادية، ثم يرتبها وفقاً لتكرارها. وكشفت النتائج عن انتظام واضح ومثير للاهتمام، فقد لاحظ "زيف" وجود تناسب عكسي بين موقع الكلمة في الترتيب وتكرارها؛ أي أن الكلمة الثانية في الترتيب تظهر في اللغة بعدد مرات يساوي نصف عدد مرات ظهور الكلمة الأولى، وكذلك فإن الكلمة الثالثة في الترتيب تظهر بمقدار الثلث مقارنة مع الكلمة الأولى، وهكذا. وتحتل كلمة (the) في اللغة الإنكليزية المرتبة الأولى في التكرار، وتشكل حوالي 7% من مجمل الكلمات المستخدمة، وتليها كلمة (and) التي تتكرر بنسبة 3.5% (لاحظ التناسب المذكور سابقاً)، وهكذا. كما تبين أن حوالي 135 كلمة تشكل نصف الاستخدام الكلي للكلمات، وبالتالي توجد بضعة كلمات تظهر كثيراً، في حين أن أغلب الكلمات الأخرى تكاد لا تستخدم البتة. ولكن ما السبب؟ من الأسباب المحتملة والمثيرة للاهتمام أن الدماغ يعالج الكلمات الشائعة بشكل مختلف، ودراسة توزيع زيف يمكنها أن تكشف معلومات هامة حول هذه العملية الدماغية. ولكن هناك مشكلة؛ حيث إن اللغويين لا يُجمعون على أن التوزع الإحصائي لتكرار الكلمات ناتج عن العمليات الإدراكية، ويقول البعض إنه ناتج عن أخطاء إحصائية مترافقة في الكلمات ذات التكرار المنخفض، مما يؤدي إلى ظهور توزعات مشابهة. ولا شك في أن ما نحتاج إليه هو إجراء دراسة أكبر تشمل نطاقاً واسعاً من اللغات،

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


DATA HARVESTING

حصاد البيانات

عملية جمع البيانات من شبكات التواصل الاجتماعي ومواقع الويب ومصادر الإنترنت الأخرى بهدف استخراج وتمثيل وتحليل التوجهات والأنماط الموجودة فيها واستخدامها لأغراض مختلفة أهمها الإعلان.