اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


ركز مؤتمر بلاك هات على التوتر المتعلق بالعمل ومسائل الصحة العقلية في قوة العمل السيبرانية.

2021-05-28 16:33:47

20 أغسطس 2018
Article image
مصدر الصورة: نيكو أورتيجا
اجتمع الآلاف من محترفي الأمن السيبراني في بلاك هات؛ وهو مؤتمر ضخم يعقد سنوياً في الصيف تحت شمس لاس فيجاس الملتهبة، ولكنهم حضروا نوعاً جديداً من الجلسات هذه السنة؛ فقد ظهرت مجموعة من حلقات النقاش حول مشاكل تتعلق بمكان العمل، والتي يتعرض لها المدافعون عن العالم؛ الذين يقفون في وجه هجمات القرصنة في كل مكان. وكانت العديد من الجلسات تتعلق بالضغوط التي تتعرض لها فرق الحماية، والتأثير السلبي لهذه الضغوط على العاملين، ومن العناوين التي طُرحت لهذه الجلسات: "حيل لتحسين الصحة العقلية؛ مكافحة الإرهاق والاكتئاب والانتحار في مجتمع قراصنة المعلومات"، و"الصمود في وجه الإدمان في أوساط العاملين في أمن المعلومات". يقول جيمي توماسيلو (من ديو سيكيوريتي، وهو أحد المتحدثين): "يرغب الكثير من العاملين في هذا المجال في تقديم الحماية للمستخدمين، ولكن صعوبة هذا العمل تزداد عندما يتعرض العاملون للتوتر الدائم، وهو ما يزيد من احتمال الإصابة بالاكتئاب والأمراض العقلية". وإن تأثير هذه المسائل على حياة هؤلاء المحاربين السيبرانيين مثير للقلق إلى حد كبير، شأنه شأن تأثيرها الأوسع على مسائل الحماية نفسها، وما زالت الكثير من المهام في الأمن السيبراني في حاجة إلى عمل بشري مكثف، على الرغم من التوجه نحو زيادة الأتمتة، وإن العاملين الذين يعانون من مشاكل في الصحة العقلية معرضون -بطبيعة الحال- أكثر من غيرهم لارتكاب الأخطاء والتباطؤ في العمل، مما يدفع بزملائهم إلى محاولة تعويض هذا النقص، ويؤدي هذا بدوره أيضاً إلى زيادة احتمال ارتكابهم للأخطاء. ضغط كبير ومخاطرة كبيرة تكتسب هذه المسألة أهمية أكبر من ذي قبل؛ وذلك نظراً لازدياد المخاطر بشكل كبير في عالم الأمن

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.