اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
الدكتور صالح الهاشمي في مؤتمر إيمتيك مينا.



استخدام تقنية البيانات الضخمة في قطاع التعليم أدى إلى ارتفاع النقاط التي حصل عليها التلاميذ في المواد المختلفة.

2020-04-06 18:00:44

11 أكتوبر 2018
كان "تحوُّل قطاع التعليم من خلال التقنية والحكومات الإلكترونية" أحد أبرز المواضيع التي تم تناولها في مؤتمر إيمتيك مينا لعام 2018 الذي نظمته مؤسسة هيكل ميديا بالشراكة مع مؤسسة دبي للمستقبل، في دبي بتاريخ 23-24 سبتمبر. وفي هذا السياق أشار الدكتور صالح الهاشمي (المدير العام لشركة "كريبتو لابس Krypto Labs") في الجلسة النقاشية المعنونة بـ "الحكومات والتحول"، إلى أن قطاع التعليم مشتت على المستوى العالمي. وأوضح ذلك بقوله: "إن ألقيتَ نظرة على المناطق المختلفة، فستجد أنها تواجه العديد من التحديات التي تعود إلى جملة من الأسباب المتفاوتة حسب البلد الذي يضم تلك المناطق، حيث إن عدد المدراس التي تديرها تلك البلدان هائل بالفعل، والقطاع الخاص محدود بحوالي 40 أو 60 مدرسة فقط، وإن افتتحت المزيد من المدارس فلن تستطيع إدارتها بشكل فعَّال دون وجود بيانات كافية". وهذا هو أحد الأسباب التي أدَّت إلى إطلاق شركة "كريبتو لابس" التي وفَّرت المستوى التعليمي الابتدائي لثمانية تلاميذ، ثم توسَّعت ووفرته لمئة تلميذ، ثم ألف، حتى نجحت أخيراً في توفيره لأربعة آلاف تلميذ عبر كافة أنحاء الإمارات العربية المتحدة. وبهذا الصدد يقول الدكتور الهاشمي: "إننا نعتز جداً بهذه النتائج المحققة، فبعد أن استخدمنا تقنية البيانات الضخمة في قطاع التعليم، سجلنا ارتفاعاً في النقاط التي حصل

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.