اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
الصورة الأصلية: ديب مايند | تعديل: إم آي تي تكنولوجي ريفيو العربية



نجح نظام الذكاء الاصطناعي ألفا فولد الذي طورته ديب مايند خلال أيام في حل مشكلة طي البروتين التي حيرت علماء الأحياء لمدة 50 عاماً.

2021-03-25 18:52:03

14 ديسمبر 2020
نجحت شركة ديب مايند في تحقيق اختراق علمي غير مسبوق للتنبؤ بشكل البروتينات بالاعتماد على الذكاء الاصطناعي. وقد أعلنت الشركة يوم 30 نوفمبر الماضي أن نظام الذكاء الاصطناعي ألفا فولد (AlphaFold) تمكن من حل أحد أصعب التحديات في علم الأحياء والمعروف باسم مشكلة طي البروتين، الذي حيّر العلماء لمدة 50 عاماً؛ حيث استطاع ألفا فولد أن يتنبأ بدقة بشكل البروتين انطلاقاً من تسلسل الأحماض الأمينية المكوِّنة له. ومن شأن الإنجاز الجديد أن يقود إلى تقدم كبير في مجال فهم الأمراض واكتشاف وتطوير الأدوية في المستقبل. مشكلة طي البروتين البروتينات هي جزيئات كبيرة ومعقدة وتشكل اللبنات الأساسية للحياة وتدعم العمليات البيولوجية في كل كائن حي. وكل وظيفة يؤديها الجسم (مثل تقلص العضلات، واستشعار الضوء، وتحويل الطعام إلى طاقة) تعتمد تقريباً على البروتينات وكيفية تحركها وتغيرها.

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


QUBIT

كيوبت

عادة ما تكون جسيمات دون ذرية مثل الإلكترونات والفوتونات. يمكن للكيوبتات أن تمثل عدداً كبيراً من التركيبات المحتملة من الواحدات 1 والأصفار 0 في الوقت نفسه.