اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image




في الأونة الأخيرة، أدى فيروس كورونا إلى إزدهار تقنية الواقع المعزز، فهل يؤدي ذلك إلى زيادة الاستثمار في تقنية مرآة العالم؟

2020-04-15 21:09:39

31 مارس 2020
مع انتشار فيروس كورونا، نمضي عزلتنا إما بالتواصل مع بعضنا البعض على تطبيقات المحادثة، أو نشاهد الآخرين عبر قنوات البث المباشر، أو من خلال الفيديوهات التي يشاركنا بها الأصدقاء عبر وسائل التواصل الاجتماعي. ولكن ماذا لو كان بإمكاننا ارتداء نظارات الواقع المعزز، لنستخدمها في محاكاة التجوّل في الشوارع أو نذهب إلى المحاكاة الرقمية للشركة التي نعمل فيها، فنجد هناك المحاكاة رقمية لزملائنا. ثمة حائط ضخم شيّده فيروس كورونا أمام واقعنا، فممنوع التجول خارج المنزل إلا لأسبابٍ ضرورية جداً، وممنوع علينا لقاء الأصدقاء أو الأقارب، وممنوع لمس أي شيء دون قفازات. فعلى الرغم من أن الإنترنت أضفت شيئاً من المرح على عزلتنا إلا أن ما أضافته ليس كافياً، فهو لا ينقلنا إلى أماكن أخرى كي نرفّه عن أنفسنا.  من يعلم كم سيدوم الحجر المنزلي، ربما أسابيع أو أشهر، وبما أن الوباء يصيب يومياً آلاف الأشخاص ويحصد في كل ساعة المزيد من الأرواح، فإن العزل والابتعاد الاجتماعي سيستمران. ما اقترفته جائحة كورونا يكاد يطيح بالعجلة الاقتصادية لمعظم دول العالم، وقد يُجهز على مستقبل 430 مليون طالب يعجزون عن الذهاب إلى المدارس والجامعات لاستكمال دراستهم.

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.