اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: ميس تيك/ جيتي، بيكساباي



ماذا سيحدث لو كان الذكاء الاصطناعي مسؤولاً بالكامل عن عملية الاختراع نفسها؟ بعض المتحمسين يحاولون تغيير القواعد.

2020-01-27 11:30:45

27 يناير 2020
في أغلب الأحيان، يمثل الذكاء الاصطناعي ببساطة أداة لمساعدة المخترعين والمبتكرين، كما يحدث مثلاً لدى تشكيل مجموعات بيانات عملاقة للعثور على عقاقير واعدة أو اكتشاف مواد جديدة. ولكن ماذا سيحدث لو كان الذكاء الاصطناعي مسؤولاً بالكامل عن فعل الاختراع نفسه؟ هذا ما أراد ريان أبوت اختباره، وهو محامٍ مختص ببراءات الاختراع وبروفسور لعلوم الصحة في جامعة سوري في المملكة المتحدة. يقول أبوت، وهو أيضاً أحد المحامين في مشروع المخترع الاصطناعي: "إذا كتبت وثيقة على برنامج وورد، فهذا لا يجعل من برنامج وورد مؤلفاً، واذا قمت بصياغة جدول على برنامج إكسل، فهذا لا يجعل من إكسل مخترعاً بالنسبة لبراءة الاختراع التي أعمل عليها". ولكنه يضيف أنه توجد بعض الحالات التي يجب أن نعتبر فيها أن المخترع هو البرنامج أو الخوارزمية. في أغسطس، قدم خبراء المعهد الأميركي للفيزياء طلبات براءات اختراع لاختراعين -ضوء تحذيري و

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.