اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: ماكنزي



يمكن للقدرات الكامنة للتحليلات الجغرافية المكانية أن تقيم نشاطاتك التجارية. ربما هو فضول زائد... لكنه مفيد.

2019-09-29 12:11:07

16 يوليو 2019
نشرة خاصة من ماكنزي آند كومباني: يمكن لتجار التجزئة الآن -باستخدام التحليلات الجغرافية المكانية- تكميم القيمة الاقتصادية الحقيقية لكل متجر من متاجرهم عبر جميع القنوات، وقد بدؤوا يكتشفون معلومات مفاجئة بالفعل. فما زالت موجة إغلاق المتاجر عبر قطاع البيع بالتجزئة في الولايات المتحدة متواصلة. ففي 2017 فقط، تم إغلاق أكثر من 7,000 متجر؛ حيث لم تستطع تحمل انتقال المستهلكين السريع إلى التجارة الإلكترونية، والتنامي المفاجئ للعلامات التجارية التي تتواصل مع المستهلكين بشكل مباشر، وإغراق السوق الأميركية بمساحات هائلة من متاجر التجزئة0 حيث تبلغ مساحة متاجر التجزئة مقارنة بعدد السكان في الولايات المتحدة 15 إلى 20 ضعفاً مقارنة بالأسواق الكبيرة الأخرى. وقد كانت حركة الزبائن في المجمعات التجارية تتناقص بشكل متواصل، كما أن هوامش الربح بدأت تتضاءل في جميع فئات التجارة بالتجزئة تقريباً. ونظراً لهذه التوجهات، فقد أصبح من الصعب تبرير الاستمرار في فتح متاجر ضمن منشآت فعلية مكلفة إذا لم تحقق المبيعات المتوقعة. ففي الأشهر الأولى من العام 2018، أعلن تجار التجزئة أنهم يخططون لإغلاق أكثر من 3,800 متجر إضافي في الولايات المتحدة. ولكن من سوء الحظ، فإن تجار التجزئة غالباً ما يتخذون قرارات خاطئة في اختيار المتاجر التي يجب إغلاقها، مما يؤدي إلى إصابتهم بمزيد من الأضرار المادية، كما أنهم يتجاهلون فرصاً هامة لتوسيع وجودهم في السوق وفتح المجال أمام النمو؛ ويعود هذا بشكل رئيسي إلى استخدامهم لمعايير قديمة، حيث إن الكثيرين منهم ما زالوا يستخدمون طريقة هجينة تجمع ما بين تحليل الاتجاهات و"اقتصاديات الجدران الأربعة"

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.