اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
تصور فني لمحطة الفضاء المستقبلية أكسيوم من الداخل.
مصدر الصورة: أكسيوم سبيس



ستبدأ البعثات التي تحمل رواد الفضاء من المواطنين العاديين في وقت ما هذه السنة. ولكن كيف يمكنك أن تحضّر شخصاً مدنياً لخوض تجربة التحليق الفضائي؟

2021-03-28 18:34:17

28 مارس 2021
في كتاب يعود إلى العام 1979، وصف توم وولف رواد الفضاء بأنهم في حاجة إلى "المكونات الصحيحة" -وهو اسم الكتاب نفسه: right stuff- أي أنهم يجب أن يكونوا في أفضل حال من الناحية البدنية والعقلية لتحمل مشاق وأخطار السفر الفضائي. وفي أيام بعثات أبولو، كان مجرد الانتساب إلى البرنامج يتطلب أن تكون طياراً خبيراً. غير أن فكرة السفر الفضائي التجاري كانت على الدوام تنطوي على وعد مميز، وهو أنه ليس من الضروري أن تكون رائد فضاء محترفاً حتى تذهب إلى الفضاء. ويبدو أن هذا اليوم لم يعد بعيداً؛ فخلال بضع سنوات، سنشهد سلسلة من البعثات المخصصة لغير رواد الفضاء. ففي هذا الخريف، تخطط سبيس إكس لإطلاق إنسبايريشن 4، وهي أول بعثة فضائية مأهولة مدنية بالكامل، وذلك على متن مركبتها الفضائية كرو دراجون. وستتبعها لاحقاً بعثة إيه إكس 1، وهي بعثة مشتركة بين شركتي سبيس إكس وأكسيوم سبيس، وهي شركة ترغب في إطلاق أول محطة فضاء خاصة في العالم. ووفقاً للخطة، ستحمل بعثة إيه-إكس-1 أربعة أشخاص إلى محطة الفضاء الدولية لفترة 8 إلى 10 أيام في بداية العام 2022. وفي وقت لاحق من ذلك العام، تخطط سبيس إكس لأخذ أربعة مواطنين عاديين آخرين إلى الفضاء في بعثة تقودها شركة السياحة الفضائية سبيس أدفنتشرز. أيضاً، هناك

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.