اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: تصاميم سيلمان



يستخدم النظام القضائي الجنائي الأميركي الخوارزميات التنبؤية في محاولة للتقليل من تحيز العملية القضائية، ولكن هناك مشكلة أكثر عمقاً.

2019-10-28 18:25:04

28 أكتوبر 2019
في الطفولة، تبدأ تدريجياً بفهم معنى "العدالة". إنه مفهوم تتعلمه مبكراً مع بدء تعرفك على العالم، حيث تشعر بوجود العدالة في بعض الأشياء وفقدانها في أشياء أخرى. غير أن الخوارزميات بدأت -وبوتيرة متسارعة- بتقييم العدالة نيابة عنا، فهي تقرر مَن يرى إعلانات الإسكان، ومن يتوظف أو يُفصَل من عمله، بل حتى من يُسجَن. وبالتالي فإن مهندسي البرمجيات الذين يصممون هذه الخوارزميات أصبحوا مطالبين بتوضيح كيفية تجسيد العدالة في التعليمات البرمجية التي يكتبونها. ولهذا بدأ المشرعون حول العالم يطرحون التساؤل التالي: كيف يمكننا أن نكمم العدالة رياضياً؟ تحاول هذه المقالة تقديم إجابة عن هذا السؤال، حيث سنتعرف على خوارزمية حقيقية تُستخدم لتحديد من يتم إرساله إلى السجن، ونحاول تعديل معاملاتها المختلفة حتى نجعل النتائج أكثر عدلاً. ملاحظة هامشية:

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.



مراسلة الذكاء الاصطناعي ، إم آي تي تكنولوجي ريفيو