اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


قد يكون هذا أول استخدام غير مثير للجدل لهذه التكنولوجيا.

2019-09-24 11:12:23

2021-07-29 13:49:17

24 سبتمبر 2019
Article image
مصدر الصورة: المرصد الأوروبي الجنوبي
بدأ فريق من الباحثين يبحثون عن الخصائص المميزة للمادة المظلمة عن طريق الاستفادة من نفس النوع من الشبكات العصبونية التي تعتمد عليها أدوات التعرف على الوجوه. المادة المظلمة لم يسبق لنا أن قمنا بكشف أو قياس المادة المظلمة بشكل مباشر، ولكننا نعلم بوجودها لأننا نستطيع أن نرى تأثيرها على الكون. ولا يمكن تفسير حركة الكثير من النجوم والمجرات إذا أخذنا بعين الاعتبار المادة التي نراها فقط، ولهذا لا بد من وجود تأثير ناجم عن شيء آخر أيضاً. وتستطيع جميع المواد، بما فيها المادة المظلمة، أن تحني الضوء بشكل خفيف وتتسبب فيما يسمى "الأثر العدسي الثقالي الضعيف" في عمليات الرصد التي…