اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: يودا آدامان عبر أنسبلاش



قد يساهم اكتشاف "نوع جديد" من موجات الجفاف في تحسين قدرتنا على التنبؤ الدقيق والاستعداد للكارثة قبل وقوعها

بقلم

2022-02-13 18:48:20

08 ديسمبر 2020
عقبات أمام التنبؤ بموجات الجفاف على الرغم من أن التأثيرات المدمرة التي خلفتها موجات الجفاف فاقت في شدتها جميع الكوارث الطبيعية الأخرى التي ضربت الأرض خلال الأربعين عاماً الماضية، بما فيها الأعاصير والزلازل، بحسب ما تشير إليه منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (فاو)، إلا أن أنظمة الإنذار المبكر لا تزال غير قادرة على التنبؤ بالجفاف قبل حدوثه، مثلما تفعل في حالات الأعاصير أو البراكين. وتمتد آثار الجفاف لتشمل تدمير إمدادات المياه والكهرباء والزراعة والنظام الإيكولوجي في المناطق التي يصيبها، ما يتسبب في مشاكل اجتماعية واقتصادية وبيئية خطيرة. ومع ذلك، فإن العلماء لم يتمكنوا حتى الآن من فهم العمليات التي تنشأ من خلالها موجات الجفاف وتتطور وتنتهي، وهو ما يشكل عقبة أمام قدرتهم على التنبؤ الدقيق. ولكن ماذا لو تمكن العلماء من التوصل إلى طريقة تمكنهم من توقع موجات الجفاف والاستعداد لها قبل حدوثها بعدة أشهر؟ تشير دراسة جديدة أعدها باحثان من جامعة ستانفورد، ونشرت في دورية (Water Resources Research)، إلى أن هذا الأمر قد يكون ممكناً في بعض الحالات، حيث أوضحت الدراسة أن واحدة من كل ست موجات جفاف ضربت الأرض خلال الفترة من 1981 وحتى

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.