X
Article image
مشروع لون.
Article image

مشروع لون.

تكنولوجيا الأعمال حب

ستتيح التجربة لقرويِّي الجبال شراء خدمات الاتصالات من الجيل الرابع 4G لفترة غير محددة حتى الآن.

ستكون هذه التجربة اختباراً حاسماً لِما إذا كان بإمكان التكنولوجيا أن تحقق أرباحاً مستدامة.

يقول الخبر

يتحضر مشروع مناطيد الإنترنت المنبثق عن جوجل -والمعروف باسم: “لون”- لإجراء أول اختبار تجاري له بالشراكة مع تيليكوم كينيا، ثالث أكبر شركات الاتصالات في البلاد، وذلك بحسب وكالة رويترز. ستتيح التجربة لقرويِّي الجبال شراء خدمات الاتصالات من الجيل الرابع 4G لفترة غير محددة حتى الآن، ومن المتوقع أن يحصل المشروع على الموافقة النهائية من هيئة الطيران الكينية هذا الشهر.

مراقبة عن كثب

سيمثل المشروع التجريبي، وقتما ينطلق في نهاية المطاف، اختباراً حاسماً لمناطيد الإنترنت، التي جرى التفكير فيها أساساً على أنها وسيلة لتوفير الاتصال بالإنترنت في المناطق النائية. وتشكل المناطيد -التي تحلق على ارتفاعات عالية- شبكةً لاسلكية جوية تتواصل مع نظام للهوائيات على الأرض، يستمد طاقته من الألواح الشمسية. وقد تم إجراء اختبارات مبكرة ناجحة (غير تجارية) للتكنولوجيا في كل من بيرو وبورتو ريكو.

ولكن

واجه المشروع لون عدداً من المشاكل؛ فالمناطيد لا تدوم أكثر من بضعة أشهر قبل أن تتعرض للتلف، على سبيل المثال، ولا تعمل إلا في الأماكن المشمسة لأنها تعتمد على الطاقة الشمسية.

مشاريع منافسة

منذ أن تم وضع تصور للمشروع لون في 2011، يتسابق عدد متزايد من الشركات لتوفير الاتصالات ذات النطاق العريض من الفضاء، مما قد يثبت أنه وسيلة أكثر قابلية للتطبيق لإتاحة الاتصال بالإنترنت في الأماكن التي يصعب الوصول إليها.

المزيد من المقالات حول تكنولوجيا الأعمال

  1. Article image
  2. Article image
  3. Article image
error: Content is protected !!