اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
نائب العمدة وهو يتلقى لقاح شركة مودرنا في عيادة متنقلة في بومونا بولاية كاليفورنيا.
مصدر الصورة: إيه بي فوتو / داميان دوفارجانس



في الولايات المتحدة، تعدّ العودة إلى التجمعات الصغيرة دون ارتداء كمامات أمراً عظيماً. لكن لا تزال هناك أسئلة حول ما هو آمن وما هو عادل.

بقلم

2021-03-14 18:26:56

14 مارس 2021
أصبح بإمكان الأميركيين الذي تلقوا اللقاح بشكل كامل التجمّع داخل الأبنية دون ارتداء الكمامات أو التباعد، طالما أن هذا التجمع مع أشخاص آخرين حصلوا على اللقاحات، وذلك وفقاً لإرشادات جديدة من المراكز الأميركية للسيطرة على الأمراض والوقاية منها. تعدّ تلك الإرشادات، التي تتزامن مع استمرار تسارع حملات اللقاح في الولايات المتحدة، بمنزلة إشارة إيجابية لأولئك الذين تلقوا اللقاح بشكل كامل. لكنها تُظهر بأنه ما يزال هناك الكثير من الأمور المجهولة عن كيفية سلوك الفيروس، وتترك الكثير من الأسئلة حول الأمور التي يمكن لمختلف الأشخاص القيام بها، وحول ما هو عادل. هناك ثلاثة أمور تنص عليها الإرشادات الجديدة  لا بأس بالتجمعات الداخلية دون ارتداء الكمامات أو التباعد، طالما أن الأشخاص قد تلقوا اللقاح بشكل كامل منذ أسبوعين على الأقل. وتقول المراكز الأميركية إن تجنب التجمعات المتوسطة والكبيرة لا يزال ضرورياً، على الرغم من أنها لم تحدد عدد الأشخاص الذين يشملهم التجمع الصغير. في الأماكن العامة، لا بد من الاستمرار في ارتداء الكمامات والابتعاد عن الآخرين. فعندما تكون في الخارج وسط المجتمع أو في القطار أو في المحلات التجارية، فقد تلتقي مع أشخاص لم

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.