تقدم آنت فاينانشال عدة تطبيقات تعتمد على البلوك تشين، على الرغم من وجودها في بلاد تتحفظ على بعض نواحي هذه التكنولوجيا.

Article image
مصدر الصورة: جاستن ساجليو

ليست الحكومة الصينية من المعجبين بالعملات المشفرة. فقد حظرت التداول بها وعمليات الطرح الأولي لها، بل من المحتمل أن تقضي على صناعة التنقيب عنها التي وصلت في الصين إلى حجم هائل. ولكن من ناحية أخرى، فقد دعمت تطوير التطبيقات المبنية على تكنولوجيا البلوك تشين التي تعتمد عليها العملات الرقمية مثل بيتكوين، وهو ما ساعد على إطلاق توسع كبير في المشاريع التي تعتمد على البلوك تشين في الصين.

ومن أهم الشركات في هذا المجال شركة آنت فاينانشال، وهي أكبر شركة للتكنولوجيا المالية من حيث القيمة.

تتبع هذه الشركة للشركة العملاقة في مجال التجارة الإلكترونية، علي بابا، وهي تشرف على خدمة الدفع الرقمي آليباي واسعة الانتشار في الصين. كما أنها كانت تستثمر مبالغ مالية كبيرة في تكنولوجيات حديثة، مثل الذكاء الاصطناعي، والحوسبة الكمومية، وكما يقول عنوان المقالة، البلوك تشين. وأحد أهداف هذه المبادرة متطورة التكنولوجيا هو بناء “إنترنت صناعية”، كما قال مدير قسم البلوك تشين في آنت فاينانشال، هوي زانج، للحضور في حدث أقامته إم آي تي تكنولوجي ريفيو مؤخراً حول البلوك تشين والأعمال.

وعلى الرغم من أن 600 مليون صيني أصبحوا متصلين بالإنترنت خلال العقد المنصرم، فما زال هناك الكثير من العمل أمام الخدمات الرقمية للصناعات الصينية، وفقاً لزانج. وقد أضاف أن جمع تكنولوجيا البلوك تشين مع إنترنت الأشياء والذكاء الاصطناعي سيتيح للشركات طريقة أكثر فعالية للتواصل وتبادل البيانات القيمة، مما يؤدي إلى زيادة إنتاجيتها، ويقول: “نحن في حاجة إلى شبكة أفضل للتواصل”، وتعتقد آنت فاينانشال أن تكنولوجيا البلوك تشين ستكون هامة للغاية في هذه المسألة.

وقد قامت الشركة، التي قُدرت قيمتها في 2018 بمائة وخمسين مليار دولار، بتطوير منصة بلوك تشين خاصة بها. كانت علي بابا الأولى على العالم في 2018 في براءات الاختراع، متقدمة بقليل على آي بي إم (حاز البنك المركزي الصيني على المرتبة الرابعة). وقد بدأت آنت فاينانشال باستخدام هذه التكنولوجيا لدعم عدة تطبيقات، مثل تطبيق يقوم بتتبع التبرعات الخيرية (حوالي 50 مليون دولار حتى الآن)، وآخر لتتبع الأشياء الحقيقية مثل مكونات سلسلة التزويد، وتطبيق ثالث يسهل عمليات الدفع السريعة عبر الحدود في آسيا. كما أنها تبني منصة تعتمد على البلوك تشين لتمويل التجارة العالمية.

هذا بالإضافة إلى العمل على تكنولوجياتها الخاصة بها، حيث تعمل آنت فاينانشال أيضاً على تطوير تطبيقات لشركة منصة البلوك تشين مفتوحة المصدر هايبرليدجر، إضافة إلى نسخة خاصة من إيثيريوم.

وقد قال زانج إن الشركة تدرس كيفية إصدار الأصول الرقمية “باستخدام شكلٍ ما من العملات الرقمية” على نظام بلوك تشين يمثل قيمة فعلية في العالم الحقيقي، سواء أكانت عملة نقدية أو شكلاً آخر من الأصول.


شارك



محرر مشارك