اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: صور جيتي



يبدو أن الابتعاد الاجتماعي سيستمر إلى أكثر من بضعة أسابيع، وسيغير من أسلوب حياتنا، وبشكل دائم في بعض النواحي.

2020-04-15 22:50:42

19 مارس 2020
حتى نُوقِف فيروس كورونا، يجب أن نُحدِث تغييرات شاملة في كل ما نفعله تقريباً: العمل، وممارسة الرياضة، والتواصل الاجتماعي، والتسوق، والاهتمام بالصحة، وتعليم الأولاد، والعناية بأفراد العائلة. جميعنا يرغب في عودة الأمور إلى طبيعتها بسرعة. ولكن ما لم يدركه معظمنا حتى الآن -وإن كان هذا سيحدث قريباً- هو أن الأشياء لن تعود إلى طبيعتها بعد بضعة أسابيع، أو حتى بضعة أشهر. ستتغير بعض الأشياء إلى الأبد. أصبح من المتفق عليه على نطاق واسع (حتى من قِبل بريطانيا، أخيراً) أن كل بلد يجب أن تقوم بتخفيف سرعة انتشار الفيروس، وذلك عن طريق فرض الابتعاد الاجتماعي للتخفيف من إمكانية انتقال الفيروس، بحيث لا يؤدي تضخم عدد الأشخاص المصابين في نفس الوقت إلى انهيار نظام الرعاية الصحية، كما يوشك أن يحدث في إيطاليا الآن. هذا يعني أن الوباء يجب أن يستمر، على مستوى

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.