اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
حقوق الصورة: shutterstock.com/ MONOPOLY919

2022-10-23 07:00:40

2022-10-20 18:24:08

23 أكتوبر 2022
تُعرف المملكة العربية السعودية بكونها عملاق النفط في العالم، حيث تحتل المرتبة الثانية عالمياً بعد الولايات المتحدة وفنزويلا من حيث الإنتاج والاحتياطي، ودورها كأكبر مصدر للنفط يعني أنها أدت دوراً مركزياً ولا تزال في توفير أحد أهم مصادر الطاقة من الوقود الأحفوري في العالم. ومع ذلك، فإن النفط مورد سينضب يوماً ما، حيث يستمر السباق بين الجميع لإيجاد بدائل مستدامة ومتجددة للنفط. تشير توقعات شركات النفط الكبرى إلى أن الطلب العالمي على النفط سيبلغ ذروته في وقت ما بعد عام 2030، نتيجة لذلك، تعرف القيادة في المملكة العربية السعودية أنه من الصعب أن تعتمد على عائدات النفط كأساس لاقتصادها على المدى الطويل، لذلك بدأت بخطى حثيثة إيجاد مصادر متجددة ودائمة لتوليد الطاقة للتكيّف مع مشهد الطاقة العالمي سريع التغيّر. إمكانات هائلة وفرص واعدة لطاقة الرياح في السعودية يُنظر إلى مشاريع تنمية الطاقة المتجددة والمستدامة على أنها ركيزة أساسية لتنويع مصادر الطاقة والاقتصاد على حدٍ سواء، وهي وسيلة يمكن أن توفر مستقبلاً أكثر استدامة. وبناءً على ذلك، شرعت المملكة العربية السعودية في تحقيق أهدافها الطموحة للتحول من النفط لتوليد الطاقة إلى مصادر الطاقة المتجددة، وعلى رأسها طاقة الرياح مستفيدة من الإمكانات الهائلة لديها. فمع الظروف المشمسة ومساحة الأرض الشاسعة ذات الكثافة السكانية المنخفضة، نجد أن المملكة العربية السعودية لديها

ادخل بريدك الإلكتروني واحصل على المقال مجاناً.

اكتشف أفضل محتوى عربي على الإنترنت لتطوير ذاتك وتحسين مهاراتك وجودة حياتك وتحقيق طموحاتك في أسرع وقت.

مصطلح اليوم


X-RAY

الأشعة السينية

عبارة عن أشعة كهرومغناطيسية لا ترى بالعين المجردة ذات طول موجة قصير للغاية وتردد عالي جداً يسمح لها باختراق بعض الأشياء والرؤية من خلالها.