اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
مصدر الصورة: زانج رونج كينج- إيماجين تشاينا



يقول المسؤولون الصينيون إن حجب الهوية في العملة الرقمية الجديدة سيكون خاضعاً للرقابة، لكن من سيتحكم في ذلك؟

2021-07-16 02:41:05

20 نوفمبر 2019
إن العملة الرقمية -التي يقول بنك الصين الشعبي إنه على وشك إطلاقها- ستمنح الحكومةَ الصينية قدرةً غير مسبوقةٍ على مراقبة طريقة إنفاق مواطنيها للأموال. لكن يبدو أنَّ السلطاتِ الصينية حريصةٌ بشكلٍ خاص على طمأنة الجمهور بأن النظام الرقمي الجديد سوف يغفل هويات المستخدمين ومصادر العمليات، بنفس الطريقة التي اعتادوا عليها في تعاملاتهم بالعملات النقدية طالما أنهم لم يرتكبوا أية جريمة. ومن المتوقع على نطاقٍ واسع أن تصبح الصين أولَ اقتصادٍ رئيسي يقوم بإصدار نسخةٍ رقمية من عملته السيادية، لكن الموعد الدقيق لإطلاق هذه العملة ليس معروفاً بعد. ويتمثل أحد الأهداف الجلية لهذا المشروع في الانتقال إلى استخدام العملات الرقمية لتحل محلَّ العملات النقدية، مما أثار التكهنات بأن الحكومة ستستخدمه بمنزلة أداةٍ للمراقبة. لكن مو تشانجشن، مدير معهد الأبحاث التابع لبنك الصين الشعبي، قد عبَّر خلال خطابٍ له في مؤتمر بسنغافورة مؤخراً عن اعتراضه الشديد على هذا التصوُّر؛ حيث قال في خطابه وفقاً لرويترز: "نحن على دراية بحاجة الجمهور للحفاظ على سرية هويتهم من خلال استخدام العملات الرقمية والمعدنية، لذلك سنمحنهم ميزة حجب الهوية التي يطالبون بها في معاملاتهم الرقمية؛ إذ إننا لا

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.



محرر مشارك