اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


فليحذر الذين يخافون من العناكب، فقد وجد علماء أن العناكب التي تعيش في المناطق الحضرية تصبح أقل خوفاً من الضوء.

2018-12-05 16:18:41

26 نوفمبر 2018
Article image
علماء ألمان يكتشفون أن العناكب الحضرية تفقد خوفها من الضوء.
حقوق الصورة: جون والترز / بي إيه
تفضِّل معظم العناكب أن تبني شبكاتها في الزوايا والشقوق المظلمة، ويلاحظ أصحاب المنازل أن هذه الكائنات الجامدة تهرول مسرعة على الأرض عندما يتم تشغيل ضوء الغرفة. وقد ذكرت صحيفة ديلي تلغراف أن هناك علماء في جامعة ريجنسبورج بألمانيا قد قاموا بجمع العناكب من المناطق الحضرية والريفية في أنحاء أوروبا لاختبار ما إذا كان خوفها من الضوء يتغيَّر. ووجد الباحثون أنه على الرغم من أن العناكب الريفية لا يزال لديها كراهية طبيعية للضوء، إلا أن العناكب الحضرية ليس لديها مشكلة من أن تبني شبكاتها في المناطق المضيئة. ومن المرجح أن يكون هذا التحوُّل في العادات تطورياً، وأنه ينتج بسبب البحث عن الطعام، وفقاً للدراسة. وقد استوحى الدكتور تومر شاشكيز (عالم الأحياء في جامعة ريجنسبورج بألمانيا، والمشرف على هذه الدراسة) فكرة دراسة هذه الظاهرة بعد ملاحظة عناكب تُظهر سلوكاً غير عادي ببناء شبكاتها على الأضواء أثناء سيره خلال الليل وهو عائد من العمل، حيث يقول: "كنت أسير في الطريق في إحدى الليالي وأنا أنظر إلى كل هذه العناكب الكبيرة الموجودة في شبكاتها على الأضواء، وتساءلت عما إذا كانت قد تطوَّرت لتصبح مُحبَّة للضوء". فقام الدكتور شاشكيز وفريق من الباحثين في جامعة لودفيغ ماكسيميليان في ميونيخ وجامعة آرهوس في هولندا بجمع أكياس بيوض العنكبوت من أماكن حضرية وريفية في جميع أنحاء ألمانيا وفرنسا وإيطاليا، ووضعوا العناكب الصغيرة التي أتت من هذه البيوض في صناديق معرَّضة للضوء في أحد الجانبين ومظلمة في الجانب الآخر. وقالت آنا ماريا باستيداس أوروتيا (عالمة الأحياء في جامعة لودفيغ ماكسيميليان في ميونيخ، والمؤلفة المشاركة في الدراسة): "وجدنا أن العناكب الصغيرة الريفية تجنَّبت الجانب

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.