اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


قام عباس صيداوي بإطلاق روبوتين جديدين عبر شركته الناشئة ريفوتونيكس للمساعدة في جهود مواجهة كورونا.

2020-05-27 13:31:30

18 مايو 2020
Article image

استجابة للأزمة العالمية التي سببها فيروس كورونا، هبَّ الباحثون والمبتكرون من شتى الحقول العلمية ليركّزوا أبحاثهم ويطوِّعوا ابتكاراتهم من أجل مواجهة الوباء الخطير. ومثّلت التكنولوجيا رأس الحربة، ليس فقط كأداة للإسراع في تطوير اللقاحات والأدوية، وإنما أيضاً للحد من انتقال عدوى كوفيد-19 وحماية الناس من الإصابة به. وكان عباس صيداوي، وهو أحد الفائزين بجائزة مبتكرون دون 35 العالمية من إم آي تي تكنولوجي ريفيو  عام 2019 والتي تنظم بالشراكة مع مؤسسة دبي للمستقبل عن ابتكاره لروبوت فيليكس الذي يستخدم في أغراض الدعاية والإعلان، واحداً من المبتكرين الذين أعادوا توجيه عملهم وإبداعهم في هذا الاتجاه؛ ففي 2018، أسس مع زميله وسيم الحريري شركة ريفوتونيكس المختصة في تطوير الروبوتات المتنقلة وحلول الميكاترونيات، وكانت من أوائل الشركات الناشئة في لبنان والمنطقة العربية التي تقوم بتصميم وتصنيع روبوتات قادرة على التعايش في بيئة البشر وتأدية وظائف معينة وتحسين جودة حياة الناس.  ومع بداية الأزمة، عكف صيداوي وفريقه على التفكير في كيفية تكييف هذه

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.