Article image




خدمة الطبيب الافتراضي لكوفيد-19: روبوت دردشة مُعتمد على الذكاء الاصطناعي ومُتاح باللغتين العربية والإنجليزية.

2020-04-15 22:41:59

24 مارس 2020

في إطار الجهود التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة لمواجهة انتشار فيروس كورونا، أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع عن إطلاق خدمة الطبيب الافتراضي لكوفيد-19، وهو عبارة عن روبوت دردشة (تشات بوت) مُعتمد على الذكاء الاصطناعي ومُتاح باللغتين العربية والإنجليزية.

وعند زيارتك عيادة هذا الطبيب المبتكَر، فإنه يطرح عليك مجموعة من الأسئلة الاستقصائية حتى يتمكن من تقييم حالتك والمساعدة في الكشف عن احتمال الإصابة بفيروس كورونا المستجد. وتبعاً لإجاباتك، قد يطلب منك هذا الطبيب الافتراضي في نهاية المطاف إدخالَ رقم هاتفك ليتم التواصل معك لاحقاً من قِبل اختصاصيي الصحة، أو قد يوجِّهك إلى فرض حجر صحي ذاتي لمدة 14 يوماً على سبيل المثال.

الصفحة الرئيسية للطبيب الافتراضي لكوفيد-19.

ويتضمن هذا الاستقصاء مجموعةً من الأسئلة متعددة الخيارات التي تتناول تاريخ سفر الشخص والأعراض التي يعاني منها، وما إذا كان على احتكاك بشخص مصاب أو كان قد عاد من السفر خلال الأسبوعين الماضيين.

بعض الأسئلة التي يطرحها الطبيب الافتراضي.

ويمكن لجميع أفراد المجتمع في الإمارات أن يتواصلوا مع هذا الطبيب الافتراضي حتى يتأكدوا من حالتهم الصحية. كما أنه يقترح على الزوار أرقامَ هواتف للحالات الطارئة بالإضافة إلى مجموعة من الروابط التي تحتوي معلومات مفيدة عن الفيروس وأعراض الإصابة به وطرق الوقاية منه.

أحد التوجيهات التي يقترحها الطبيب الافتراضي.

ويشير هذا الطبيب الافتراضي إلى أنه ليس بديلاً عن الطاقم الطبي المختص بالتشخيص وتقديم العلاجات المناسبة، ويدعو إلى ضرورة استشارة طاقم طبي مختص عند وجود حالة طارئة. ومن شأن هذه الخدمة الجديدة أن تخفف الضغط الموجود على الكوادر الطبية في المستشفيات.

جدير بالذكر أنه في وقت سابق من هذا الشهر، أطلقت دائرة صحة أبوظبي ومركز أبوظبي للصحة العامة لوحة معلومات معتمدة على الذكاء الاصطناعي تتضمن أحدث البيانات الموثوقة حول انتشار الفيروس في العالم وأعداد المصابين في كل دولة على حدة.