اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
الشركة الصينية لينك سبيس تجري اختباراً صاروخياً في مقاطعة شينجاي.
مصدر الصورة: إيماجين تشاينا عبر صور أسوشييتد برس



تشهد الصين انفجاراً حقيقياً في الشركات الناشئة الفضائية، ما يعزز الابتكار ويفتح أسواقاً جديدة حول العالم ويوسع من نفوذ الصين.

2021-04-15 06:42:03

26 يناير 2021
لربما تعرض البرنامج الفضائي الصيني إلى درجة من الإبطاء بسبب الوباء في 2020، ولكنه بالتأكيد لم يتوقف. وتتضمن أبرز أحداث تلك السنة إرسال عربة جوالة إلى المريخ، وجلب صخور قمرية إلى الأرض، واختبار مركبة مأهولة من الجيل الجديد لأخذ رواد الفضاء الصينيين إلى المدار، وربما القمر، يوماً ما. ولكن كانت هناك بضعة إنجازات ربما لم يلحظها العالم. وأحدها إطلاق سيريس 1 في 7 نوفمبر، وهو نوع جديد من الصواريخ لا يتجاوز ارتفاعه 19 متراً، وقادر على حمل 349 كيلوجراماً من الحمولات إلى المدار الأرضي المنخفض. وقد تم في هذا الإطلاق إرسال القمر الاصطناعي المخصص للاتصالات تيانشي 11 إلى الفضاء. قد يبدو إطلاق سيريس 1 للوهلة الأولى مجرد حدث عابر، غير أن سيريس 1 لم يتم بناؤه وإطلاقه من قبل البرنامج الوطني الصيني. بل كان صاروخاً تجارياً، وثاني صاروخ من شركة صينية ينطلق إلى الفضاء؛ كما أن الإطلاق تم بعد أقل من 3 سنوات على تأسيس الشركة. يمثل هذا الإنجاز حدثاً مفصلياً بالنسبة للصناعة الفضائية في القطاع الخاص في الصين، التي تنمو بسرعة هائلة على الرغم من أنها ما زالت في بداياتها، والتي تمثل جزءاً هاماً في مسعى البلاد نحو إزاحة الولايات المتحدة عن عرشها بصفتها القوة الفضائية المهيمنة في العالم. إن التنافس الشديد بين الولايات المتحدة والصين -التي نما برنامجها الفضائي بسرعة كبيرة على مدى العقدين المنصرمين- هو ما يشير إليه الكثيرون باسم السباق الفضائي للقرن الواحد والعشرين؛ فمن المقرر أن تبدأ الصين ببناء محطة فضائية جديدة في وقت لاحق من هذه

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


HACKATHON

الهاكاثون

عبارة عن حدث إبداعي يجتمع فيه المبرمجون والأشخاص المهتمون بتطوير البرمجيات معاً لفترة زمنية قصيرة تمتد من يوم واحد إلى أسبوع كحد أقصى، وذلك بهدف التدريب أو حل المشكلات أو تطوير برمجيات وعتاد قابل للعمل في نهاية الحدث.