اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك
Article image
التصميم الانسيابي لصاروخ نيوترون من روكيت لاب.
مصدر الصورة: روكيت لاب



قررت هذه الشركة الخاصة أن تتحدى بلو أوريجين لتحتل موقع المنافس الرئيسي لسبيس إكس بإعلانها عن صاروخها الجديد نيوترون.

2021-12-26 21:03:18

04 مارس 2021
في الصناعة الفضائية في القطاع الخاص، يبدو أن سبيس إكس تحتل موقعاً خاصاً ومتميزاً بمعزل عن جميع الشركات الأخرى. ويبدو أن بلو أوريجين -التي يدعمها مؤسس ملياردير خاص بها، وهو جيف بيزوس- هي الشركة الأخرى الوحيدة القادرة على جذب نفس الدرجة من الاهتمام. على الرغم من أن بلو أوريجين لم تتجاوز الفضاء تحت المداري حتى.  غير أن روكيت لاب قد تتمكن قريباً من كسر هذا الاحتكار الثنائي؛ حيث إن هذه الشركة -التي تأسست في نيوزيلندا وأقامت مقرها الأساسي في لونج بيتش بكاليفورنيا- تتفوق على جميع الشركات الأخرى، باستثناء سبيس إكس، من حيث عدد عمليات الإطلاق، ويكاد يبدو أنهما الشركتان الوحيدتان اللتان تذهبان إلى المدار بشكل منتظم؛ فقد حلق صاروخها الأساسي إلكترون 18 مرة خلال أقل من 4 سنوات، وأوصل ما يقارب 100 قمر اصطناعي إلى الفضاء، وأخفق في الإقلاع مرتين فقط. وفي 1 مارس، أعلنت الشركة بوضوح أكبر عن طموحاتها عندما كشفت الستار عن خططها لبناء صاروخ جديد يحمل اسم نيوترون. يبلغ ارتفاع الصاروخ نيوترون 40 متراً ويستطيع حمل 20 ضعفاً من حمولة إلكترون، وتروج له روكيت لاب بوصفه بطاقة دخولها إلى أسواق عمليات الإطلاق للأقمار الاصطناعية الكبيرة ومجموعات الأقمار الاصطناعية الضخمة، إضافة إلى البعثات الروبوتية المستقبلية إلى القمر والمريخ. ولمزيد من الإثارة، تقول روكيت لاب إن نيوترون سيُصمم للتحليق البشري أيضاً. كما 

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


HEATMAP

الخريطة الحرارية

تمثيل رسومي ثنائي الأبعاد للبيانات يستخدم نظام ترميز لوني للتعبير عن القيم المختلفة ويقدم ملخصاً بصرياً فورياً للمعلومات؛ مما يسهل عملية فهم مجموعات البيانات المُعقدة.