اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


2021-11-09 18:20:22

27 نوفمبر 2017
Article image

تختبر شركة "فيسبوك" منذ مارس/آذار الماضي، برنامجاً في الولايات المتحدة مصمماً للكشف عن الوقت الذي يقع فيه المستخدمون تحت خطر الإيذاء الذاتي، حتى يتمكن المتخصصون المدرَّبون من التدخل وتقديم المساعدة لهم. وقد أعلنت الشركة مؤخراً أنها توسّع هذا الجهد ليشمل جميع أنحاء العالم من أجل التنبؤ بميول الانتحار لدى مستخدمي "فيسبوك". هل تستطيع "فيسبوك" التنبؤ بميول الانتحار لدى المستخدمين؟ يقدّم مارك زوكربيرغ، الرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك"، هذا البرنامج بالفعل على أنه انتصار كبير للآلات. فقد كتب في منشور له على صفحته في فيسبوك "هذا استخدام جيد للذكاء الاصطناعي: المساعدة في منع الانتحار". وتابع زوكربيرغ: بدءاً من اليوم، نقوم بترقية أدوات الذكاء الاصطناعي لتحديد متى يعبّر شخص ما عن أفكار تدور حول الانتحار في موقع فيسبوك حتى نتمكن من مساعدة هؤلاء الأشخاص في الحصول على الدعم الذي يحتاجونه بسرعة. وفي الشهر الماضي وحده، ساعدتنا أدوات الذكاء الاصطناعي هذه، في التواصل مع المسعفين بسرعة في أكثر من 100 حالة. مع كل الخوف من الضرر المحتمَل للذكاء الاصطناعي في المستقبل، من الجيد أن نذكّر أنفسنا كيف يساعدنا بالفعل في إنقاذ أرواح الناس اليوم. وقد تردد صدى هذه النبرة الموقرة في التغطية الصحفية لهذا الخبر. إذ استهلّ منشور "تيك كرانش" بالقول "هذا برنامجٌ لإنقاذ الأرواح"، والذي يبدو أنه نُشر حتى قبل منشور زوكربيرغ. "نشكّل تكنولوجيا فيسبوك الجديدة القائمة على الذكاء

ادخل بريدك الإلكتروني واقرأ هذا المقال مجاناً.

أو اشترك الآن واستفد من العرض الأقوى بمناسبة اليوم الوطني السعودي.
25% على الاشتراكات السنوية في مجرة.