اشترك

الاستمرار بالحساب الحالي

شارك
شارك


تلعب هذه الشركة دوراً ريادياً في تطوير طريقة جديدة لاستخدام الصواريخ بشكل متكرر تختلف عما فعلته الشركات المنافسة مثل سبيس إكس وبلو أوريجن.

2021-11-25 19:31:07

23 نوفمبر 2020
Article image
حقوق الصورة: روكيت لاب.
⁦⁩⁦تمكنت شركة روكيت لاب التي تتخذ من نيوزيلندا مقراً لها، من تحقيق إنجاز في غاية الأهمية من خلال نجاحها في إطلاق واستعادة صاروخها الرائد إلكترون. وقد تضمنت البعثة -وهي البعثة السادسة عشرة للشركة حتى الآن- هبوطاً مظلياً آمناً للمعزز الصاروخي للمرحلة الأولى، ولأول مرة. تفاصيل البعثة تم إطلاق الصاروخ إلكترون في حوالي الساعة 1:46 صباحاً بالتوقيت المحلي في 20 نوفمبر، وذلك من موقع الإطلاق الخاص بالشركة الواقع في الطرف الجنوبي من الجزيرة الشمالية لنيوزيلندا. وقد نجحت البعثة في نشر 30 قمراً اصطناعياً في المدار المنخفض للأرض. وبعد مرور دقيقتين من التحليق (على ارتفاع يفوق 8 كيلومتر في الجو)، انفصل معزز المرحلة الأولى عن المرحلة الثانية، وانقلب بزاوية 180 درجة تقريباً، ثم نشر مظلة أبطأت من سرعة هبوطه وسمحت بإجراء هبوط سلس في المحيط الهادئ، الذي نجحت بعده طواقم العمل في محاولاتهم لاستعادته. إنها المرة الأولى على الإطلاق التي تحاول فيها الشركة استعادة معزز صاروخي. أهمية هذا الإنجاز بدأت كل من شركتي سبيس إكس وبلو أوريجن باستعادة المعززات الصاروخية منذ سنوات. ومع ذلك، فإن طريقتهما تنطوي على إعادة المعززات الصاروخية إلى الأرض ضمن هبوط عمودي. ⁦⁩⁦⁩بينما ترغب روكيت لاب في ابتكار أسلوب مختلف. ويتمثل الهدف في استعادة المعززات الصاروخية عند سقوطها، من خلال التقاطها وهي في الجو بواسطة طائرة مروحية. فبعد أن ينشر المعزز الصاروخي مظلته، تقوم طائرة مروحية بالتقاط حبل المظلة قبل وصول الصاروخ إلى سطح المحيط. قامت الشركة بتجربة هذا الأسلوب أواخر شهر مارس، حيث 

أدخل بريدك الإلكتروني واقرأ المقال مجاناً

أنشئ حساباً مجاناً واقرأ مقالتين مجاناً كل شهر من أوسع تشكيلة محتوى أنتجته ألمع العقول العالمية والعربية.

مصطلح اليوم


HEATMAP

الخريطة الحرارية

تمثيل رسومي ثنائي الأبعاد للبيانات يستخدم نظام ترميز لوني للتعبير عن القيم المختلفة ويقدم ملخصاً بصرياً فورياً للمعلومات؛ مما يسهل عملية فهم مجموعات البيانات المُعقدة.